وجّه حزب الأصالة والمعاصرة، مراسلة يطالب فيها رئيسة لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب بإيفاد لجنة من أجل القيام بمهمة استطلاعية مؤقتة للوقوف عند تعثر أشغال بناء وتجهيز مستشفيات عمومية في أنحاء متفرقة من المملكة.

الفريق النيابي ل”البام” الذي استند في توجيه هذا الطلب على مقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب، سيما المادة 107 منه؛ قال في مراسلته إن “الهدف من هذه المهمة الاستطلاعية هو الاطلاع على أسباب التعثر الذي تعرفه مشاريع مستشفيات برمجتها وزارة الصحة منذ سنوات من حيث إنجاز بعض البنيات الاستشفائية أو تجهيزها بالمعدات اللازمة للاشتعال والشروع في استقبال المرضى”.

ويتعلق الأمر، بحسب المراسلة المذكورة، بخمس مستشفيات؛ مستشفى فحص أنجرة بطنجة، والمستشفى المحلي بأولماس، والمستشفى الإقليمي بقلعة السراغنة، ومستشفى بلدية تيسة بإقليم تاونات، والمستشفى الإقليمي لسيدي إفني.

المصدر ذاته، أفاد بأن هذه  المؤسسات الصحية “تعرف عرضا صحيا غير قادر على تلبية حاجيات وانتظارات المواطنين، مما يسائل القطاع المعني في طريقة تدبيره للشأن الصحي ومدى قدرته على تحقيق الحق في الصحة المنصوص عليه دستوريا”.

وشدد محمد أبو درار، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بالغرفة الأولى، على أنه “يتعين على اللجنة إجراء لقاءات مع كل من وزير الصحة والمسؤولين المحليين على قطاع الصحة، ورئيس المجلس البلدي، إلى جانب المقاول المعني بالصفقة، وعند الاقتضاء، الاستعانة بكل من ترى اللجنة فائدة في خبرته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعدما أكدت دعمها للمغرب.. اليابان توجه صفعة جديدة لجبهة “البوليساريو” وترفض مشاركتها في قمة “تيكاد 7”

جددت اليابان التأكيد على موقفها “الثابت والراسخ” بعدم اعترافها بالجمهورية الوهمية، منوهة ب…