وجهت اللجنة التحضيرية الوطنية لحزب الحب العالمي، 3 مراسلات لكل من وزير الداخلية ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس المستشارين، مطالبة إياهم باجتهاد تشريعي لحل معضلة تأسيس الأحزاب في ظل جائحة “كورون”.

ودعت اللجنة التحضيرية الوطنية في مراسلتها إلى عبد الوافي لفتيت وزير الداخلية، إلى اجتهاد قانوني بخصوص قانون تأسيس الأحزاب في ظل جائحة كوفيد 19 وحالة الطوارئ الصحية،  معتبرة أن لا أحد يعرف متى ستنتهي هذه الجائحة، الشيء الذي يترتب عنه “المس بحقوق دستورية سياسية ومدنية”، من أهمها تعطيل حق تأسيس الأحزاب والنقابات والجمعيات والمنظمات والتعاونيات وتجديد مكاتبها وعقد مؤتمراتها سواء التأسيسية أو العادية أو الاستثنائية، وذلك “صونا للحقوق الدستورية السياسية والمدنية للمواطنات والمواطنين والهيئات”.

كما طالبت وزير الداخلية، بإفادتها حول إمكانية وكيفية عقد المؤتمر الوطني التأسيسي في ظل الجائحة، مؤكدة التزامها بالاحترام التام لكافة شروط ومستلزمات البروتوكول الصحي المعمول به أو الذي تقترحه وزارة الداخلية.

وراسل حزب الحب العالمي، كلا من رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس المستشارين، مطالبا باجتهاد تشريعي في قانون تأسيس الأحزاب في ظل جائحة كوفيد 19 وحالة الطوارئ الصحية.

وعقدت اللجنة التحضيرية الوطنية لحزب الحب العالمي اجتماعا تنظيميا، بتاريخ 12 /9/ 2020، وقفت فيه على الظرفية الصحية الوطنية التي يمر منها المغرب في ظل جائحة كوفيد 19 وتأثيرها على مسار تأسيس الحزب.

وقررت اللجنة العمل على مراسلة وزير الداخلية بخصوص إمكانية عقد المؤتمر التأسيسي في ظل حالة الطوارئ الصحية أخذا بكل مستلزمات البروتوكول الصحي، ومراسلة رئيسي مجلسي النواب والمستشارين، للإجتهاد التشريعي لحل معضلة العديد من الإطارات السياسية والنقابية والجمعوية والتعاونية التي انتهت صلاحية مكاتبها أو تلك التي تسعى للتأسيس في ظل الجائحة.

كما قررت تنظيم ندوة سياسية وطنية عن بعد لتدارس الوضعية القانونية لتأسيس أو تجديد مختلف الإطارات السياسية أو المدنية في ظل الجائحة.

التعليقات على “حزب الحب” يراسل لفتيت لعقد مؤتمره التأسيسي ويطالب المالكي وبنشماش باجتهاد تشريعي لحل مشكل تعطيل تأسيس الأحزاب في ظل “كورونا” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بلافريج يكذب العثماني مرة أخرى: “ما تزاد حتى ريال في ميزانية التعليم في مشروع مالية 2021”

عاد عمر بلافريج، البرلماني عن فدرالية اليسار الديمقراطي، ليكذب سعد الدين العثماني رئيس الح…