تستعد عائلات معتقلي “حراك الريف” للاحتجاج أمام مقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالعاصمة الرباط الأسبوع المقبل، احتجاجا ضد تعرض قائد “حراك الريف”، ناصر الزفزافي ورفاقه بسجن “رأس الماء” بفاس، للتعذيب. حسب قولهم.

ودعت جمعية “ثافرا للوفاء والتضامن مع عائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف”، أطياف الشعب المغربي وجميع مكوناته السياسية والحقوقية والمدنية، للحضور إلى هذا الشكل الاحتجاجي المزمع تنظيمه يوم الأربعاء 27 نونبر الجاري، انطلاقا من الساعة الحادية عشرة صباحا.

وذكرت الجمعية في النداء الذي أطلقته، أن “هذه الوقفة تأتي ردا على استمرار معاناة معتقلي حراك الريف في السجون، ومواصلة الجهات الرسمية لسياسة الآذان الصماء، وتشويه الحقائق ومحاولات التستر على التعذيب الممنهج الذي مورس في حقهم”.

التعليقات على عائلات معتقلي “حراك الريف” يتهمون بوعياش بـ”التستر على التعذيب” ويحتجون أمام مقر المجلس الوطني لحقوق الإنسان مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

في ظل مواجهة المغرب مع “أمنيستي”.. الرميد يحل بالبرلمان لمناقشة الوضعية الحقوقية للمملكة

يستعد البرلمان لعقد اجتماع لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان بمجلس النواب، بغرض مناقشة الو…