كشف المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، حصيلة مراقبة المنتجات الغذائية خلال العشرة أيام الأولى من رمضان، والتي تقوم بها مصالح المراقبة التابعة له.

وتمكنت مصالح “أونسا”، حسب بلاغ أصدره هذا الأخير، من مراقبة ما مجموعه 120.897 طنا من مختلف المنتجات الغذائية توزعت على مستويين، الأول هو مستوى السوق الداخلي وعلى مستوى الإستيراد.

واضاف البلاغ أن عمليات المراقبة تمت على المستوى الداخلي، في إطار اللجان المحلية المختلطة أو مباشرة من طرف المصالح التابع للمكتب، وهمت هذه العمليات 44.111 طنا من مختلف المواد الغذائية من أصل حيواني ونباتي، حيث أسفرت عن حجز وإتلاف 143 طنا من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك أي ما يعادل 0.3 % من مجموع الكميات المراقبة.

وقامت مصالح المراقبة التابعة لـ”أونسا”، بـ6155 خرجة مراقبة ميدانية، منها 4532 خرجة ضمن لجان إقليمية تم من خلالها تحرير 109 محضر مخالفة.

أما على مستوى الإستيراد، فقد تمت مراقبة 76.786طنا من مختلف المنتجات الغذائية ذات الأصل الحيواني والنباتي من قبل المصالح المختصة للمكتب في مختلف النقاط الحدودية، حيث تم إرجاع 1013 طنا منها لعدم مطابقتها للمعايير القانونية الجاري بها العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

5 أشخاص بالعرائش يتناوبون على اغتصاب قاصر لمدة ثلاث سنوات.. غادر مقاعد الدراسة وتسببوا له في حالة نفسية حرجة

استيقظت مدينة العرائش على وقع جريمة اغتصاب شنيعة، ضحيتها قاصر يبلغ من العمر حاليا 16 سنة، …