أنهى قاضي التحقيق المكلف بقضايا مكافحة الإرهاب بمحكمة الاستئناف بسلا، اليوم الإثنين، مرحلة التحقيق مع المتهمين المتابعين على ذمة جريمة قتل السائحتين الاسكندنافيتين بمنطقة “شمهروش” بمراكش.

وذكر مصدر جد مطلع في تصريح لموقع “الأول”، أنه تم اليوم الإثنين إحالة الملف على النيابة العامة قصد تقديم ملتمساتها، وذلك بعدما أجرى قاضي التحقيق مواجهة بين المعتقل السويسري الذي يشتبه في كونه على صلة بمنفذي جريمة قتل السائحتين الاسكندنافيتين، وبين باقي المتهمين المغاربة، فيما يُرتقب أن يعلن قاضي التحقيق بعد مضي أسبوعين تقريبا عن قراره بشأن متابعة أو عدم متابعة من جرى التحقيق معه.

وكان مقتل الطالبتين الدنماركية “لويزا فيسترغر يسبرسن” والنرويجية “مارين أولاند” ليلة 17 دجنبر السنة الماضية بمنطقة “شمهروش”، قد شكل صدمة كبيرة على الصعيد الوطني والدولي، وقد تم اعتقال 26 متهما على أربع دفعات، الأولى قدم بموجبها 15 ظنينا، من ضمنهم أربعة متهمين رئيسيين، ثلاثة منهم من ذوي السوابق في الإرهاب، والذين لهم ارتباط بجريمتي قتل الاسكندنافيتين بشكل مباشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

قضية بوعشرين.. المحكمة تنظر في طلبات استدعاء بنكيران والرميد وعلنية الجلسات خلال عرض “الفيديوهات”

أنهت هيئة الحكم في قضية محاكمة توفيق بوعشرين، المدان ابتدائيا ب12 سنة سجنا نافذا على خلفية…