“زوجي كضربني وكتعدى عليّ. عائلتي ما كتساعدنيش، وكتقول لي: “صبري، دبا يهديه الله”. في المرة الأولى، ذهبت إلى الشرطة، ولكنهم لم يصدقوني، وطلبوا مني العودة إلى المنزل”.هكذا بدأت الممثلة المغربية الساخرة مونية ماگوري شريط الفيديو الذي لعبت فيه أدوار متعددة: امرأة معنفة، زوج معتد، ضابط شرطة، ووكيل الملك.

الشريط الذي يسلط الضوء على موضوع تعنيف النساء بالمغرب، وحمل عنوان “رأي.. لا مبرر للعنف ضد النساء في المغرب” ، أنتجته منضمة هيومن ريتس ووتش، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.

التعليقات على فيديو..”خْلي دارْ بُو مْرتك و”المخزن” يشهد لك” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بعد مرور ثلاث أسابيع.. الغموض يلفّ القيادة الجديدة لحزب الاستقلال

بعد مرور ثلاثة أسابيع كاملةً على المؤتمر الوطني لحزب الاستقلال وتجديد الثقة في نزار بركة أ…