مازالت الشغيلة الصحية بالمركز الاستشفائي الجامعي “ابن سينا” بالرباط، لم تتوصل بعدُ بتعويضات منحة “كوفيد 19″، رغم مضي أزيد من شهر عن صرفها لكافة نظرائهم بالمؤسسات الاستشفائية في مختلف التراب الوطني.

ويُواصل العاملون بالمركز الاستشفائي الجامعي “ابن سينا”، احتجاجهم ضد حرمانهم من هذا الحق؛ فبعد الوقفة الاحتجاجية التي نظموها بحر الأسبوع الماضي بدعوة من المنظمة الديمقراطية للصحة، عادوا اليوم الإثنين وراسلوا وزير الصحة، خالد آيت طالب، بشأن هذا الموضوع.

وسجل المكتب النقابي المركزي للمركز الاستشفائي الجامعي “ابن سينا”، المنضوي تحت لواء المنظمة الديمقراطية للشغل، في مراسلته إلى وزير الصحة، وجود عجز لدى إدارة المركز في تدبير تعويضات منحة “كوفيد 19″، مما يؤكد مرة أخرى، بحسبه، فشل المديرية في تدبير الشؤون الإدارية والمادية للشغيلة بالمستشفيات التابعة لها.

وإضافة إلى تعثر توصلهم بالمستحقات المذكورة، تحدثت المراسلة، التي اطلع عليها “الأول”، أيضا عن عدم استفادة الأطر الصحية، البالغ مجموعها 6800، بتعويضات الحراسة والإلزامية منذ ما يزيد عن أربع سنوات، بالرغم من توفر الغلاف المالي المخصص لها، محملة مسؤولية ذلك إلى الإدارة.

وأمام عدم قدرة وفشل مديرية “ابن سينا” في صرف منحة الجائحة، طالب الإطار النقابي، الوزير الوصي على القطاع بتفويض فريق عمل مختص، قصد تقديم الدعم والمساندة حتى تتمكن الأطر الصحية من تجاوز هذه المحنة التدبيرية التي تهم حقوق ومكتسبات المستخدمين، حفاظا على عامل التحفيز المعنوي والمادي وتفاديا للمزيد من الإحباط والاحتقان. وفق تعبير المراسلة.

التعليقات على أطر صحية بالمركز الاستشفائي “ابن سينا” تراسل وزير الصحة احتجاجا على حرمانها من “منحة كوفيد” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

برلمانيون لوزير الصحة: قرار إعفاء مسؤولين بمديرية الأدوية “غير قانوني”

تعيش مديرية الأدوية والصيدلة، على صفيح ساخن، إثر إصدار وزير الصحة، خالد آيت الطالب، قرارا …