في خطوة وصفت بـ”المفاجئة”، ألغت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، لقاءها مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، الذي كان مرتقبا عقده يوم غد الأربعاء 11 دجنبر الجاري.

وقالت مصادر نقابية في حديثها مع موقع “الأول”، إن مديرية الموارد البشرية بوزارة سعيد أمزازي، أبلغت النقابات يوم أمس بتعليق جلسة الحوار التي كانت مبرمجة لتدارس عدد من الملفات العالقة، دون إخبارها بالأسباب التي دفعتها إلى اتخاذ هذه الخطوة، كما لم تعلن عن تاريخ آخر لذلك.

ويأتي هذا المستجد، عقب البيان الذي أصدره التنسيق النقابي الخماسي الذي يضم النقابة الوطنية للتعليم، الجامعة الحرة للتعليم، النقابة الوطنية للتعليم، الجامعة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم، التوجه الديمقراطي، أعلن فيه عن مواصلة الإضرابات احتجاجا على “الوضعية المزرية لقطاع التربية والتعليم”، متهما الوصية على القطاع بـ”المناورة ونهج سياسة الآذان الصماء حيال الإضراب الذي يخوضه الأساتذة حاملو الشهادات.

التعليقات على وزارة أمزازي تفاجئ النقابات التعليمية وتلغي جلسة الحوار معها بدون مبرر مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بعد احتجاجات الساكنة.. شركة “فيكتاليا” للنقل الحضري بآسفي تتجه للتراجع عن الزيادة في ثمن تذكرة الحافلات

بعد الاحتجاجات العارمة التي أثارتها الزيادة في تسعيرة تذكرة التنقل عبر حافلات شركة “…