سجلت المندوبية السامية للتخطيط انخفاضا على مستوى معدل الخصوبة بالمغرب، خلال العقود الأخيرة، إذ انتقل المعدل من 7.2 طفل لكل امرأة سنة 1962 إلى 3.28 سنة 1994.

ورصدت مذكرة صادرة اليوم الأربعاء عن مديرية التخطيط، حول “مستوى واتجاه الخصوبة في المغرب”، أن الخصوبة انخفضت بشكل ملحوظ منذ بداية الستينات، إذ اتتقلت من 7.2 طفل لكل امرأة سنة 1962 إلى 3.28 سنة 1994، و2.47 سنة 2004 ثم 2.19 سنة 2010، قبل أن تعرف استقرارا نسبيا (2,20 طفل لكل امرأة) سنة 2014.

وحسب المندوبية، انخفضت الخصوبة في المجال القروي من 6,91 سنة 1962 إلى 4,25 سنة 1994، ثم إلى 3,06 سنة 2004، وبعدها إلى 2,70 سنة 2010 و2,55 سنة 2014. بينما في المجال الحضري، انخفضت على التوالي من 7,77 إلى 2,56، ثم 2,05 و1,80 قبل ارتفاع طفيف إلى 2,01 أطفال لكل امرأة سُجل سنة 2014.

مندوبية لحليمي أرجعت هذا الانخفاض في الخصوبة إلى عاملين أساسيين، يتعلق الأول بتأخر سن الزواج، إذ انتقل في المتوسط من 17.3 سنة عند النساء سنة 1960 إلى 25.7 سنة في 2014، بينما يتجلى العامل الثاني في الدور الهام الذي لعبه منع الحمل، إذ كان يقدر بـ 19.4 في المائة بداية سنوات الثمانينيات، ولم يتوقف عن الارتفاع حتى بلوغ 70.8 في المائة سنة 2018.

وفيما يتعلق بسن الزواج، أوضح المصدر ذاته أن سن الزواج الأول عند المرأة يتغير وفقا للظروف من خلال الاستجابة للأزمات، مسجلا انخفاضا في هذا الشأن، حيث انتقل من 26.3 سنة 2004 إلى 25.7 سنة في 2014 و25.7 سنة 2018، لافتة إلى أن هذا الانخفاض لوحظ عند النساء القرويات، حيث انتقل من 25.5 سنة 2004 إلى 24.8 سنة 2014 و23.9 في 2018.

وعلى صعيد المجال الحضري، فقد تم تسجيل بداية تصاعد سن الزواج الأول في 2018، حيث انتقل من 27.1 سنة 2004 إلى 26.4 سنة 2014 و26.6 سنة 2018.

وعزت المندوبية ارتفاع سن الزواج في الوسط الحضري “لكون النساء في الوسط الحضري يملن إلى تأجيل مشروع الزواج، مؤقتا، ويفضلن، أولا، تحقيق الذات والحصول على استقلال مالي. وللقيام بذلك، يخترن مواصلة دراستهن والحصول على عمل. هذا يمكن أن يفسر كون أنهن يتزوجن، نسبيا، متأخرات. ومع ذلك، فبمجرد الارتباط تصبح مسألة الخلف أولوية بسبب الضغوط البيولوجية بحيث أنه بالإضافة إلى مخاطر تعقد الحمل، فإن خصوبة المرأة تنخفض مع التقدم في السن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أبرزهم الأزمي والبوقرعي.. 30 برلمانيا من “البيجيدي” يقاطعون جلسة التصويت على “القانون الإطار”

بدا لافتا للنظر خلال انعقاد الجلسة العامة بمجلس النواب المخصصة للتصويت على مشروع القانون ا…