وجه الفريق الاشتراكي بمجلس النواب سؤالا كتابيا إلى وزير الصحة، بشأن ما أسماها بـ”الممارسة شبه الطبية وغير القانونية” التي يقوم بها أحد أطباء القطاع العام بمنطقة بوسكورة سيدي رحال وحد السوالم بجهة الدار البيضاء-سطات.

وقالت النائبة البرلمانية عن الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فتيحة سداس، إن بعض أطباء المختبرات الطبية بالدرجة الأولى يقومون بتنسيق مع أطباء الطب العام بالترامي بشكل غير قانوني بمنطقة بوسكورة سدي رحال وحد السوالم بجهة الدار البيضاء سطات، على استخلاص عينات بيولوجية من دم المرضى بطريقة غير قانونية وغير علمية، حيث يتم إرسالها وإيصالها لمختبرات خارج المدينة، وذلك بطرق سرية لا تضمن حفظ صحة وحقوق المرضى أو الاشخاص الراغبين في القيام بالكشوفات والتحاليل البيولوجية.

وأضاف نص السؤال الذي اطلع “الأول” على نسخة منه، أن “مثل هذا الفعل غير القانوني الذي يقوم به هؤلاء الأطباء الذين لا يتوفرون على ديبلومات التخصص الطبي في التحليلات الطبية ولا يتوفرون على الرخصة المسلمة من طرف الأمانة العامة للحكومة ووزارة الصحة والسلطات المحلية، يعتبر خرقا سافرا للقانون المنظم للمهنة ومن شأنه أن يشكل خطرا على صحة وسلامة المواطنين ويهدد بانتشار الأمراض الفتاكة”.

وساءلت النائبة البرلمانية الاتحادية، فتيحة سداس، الوزير الوصي على قطاع الصحة، أنس الدكالي، عن الاجراءات والتدابير التي ستتخذها الوزارة لوقف مثل هذه الأنشطة الغير قانونية بمنطقة بوسكورة سيدي رحال وحد السوالم بجهة الدار البيضاء-سطات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

حزب الإستقلال يطالب الحكومة بعرض حصيلتها أمام البرلمان ويدعو لطي ملف معتقلي “حراك الريف”

دعا المجلس الوطني لحزب الاستقلال، إلى “وضع حد فوري للأزمة السياسية داخل مكونات الأغل…