وجهت الكتابة العامة للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية مراسلة إلى عمدة الرباط أسماء اغلالو، حول إجراء الاختبارات الشفوية المتعلقة بامتحانات الكفاءة المهنية برسم سنة 2023. معتبرة أن الظروف التي تمر فيها هذه الامتحانات “لا تحترم الشروط الموضوعية للنزاهة والمصداقية اللازمة لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع موظفي الجماعة”.

وأكدت النقابة في جواب لها على مراسلة العمدة التي طلبت فيها حضور النقابات ممثلي نقابات موظفي جماعة الرباط، كملاحظين خلال امتحان الكفاءة المهنية، أنه لم يتم إشراكها بأي كيفية في أي عملية من عمليات الإعداد القبلي لهذه الامتحانات الهامة لموظفي الجماعة رغم كونها من بين النقابات الأكثر تمثيلية على مستوى الجماعة.

وأشارت الجامعة في المراسلة التي اطلع عليها “الأول” إلى أن جميع الاختبارات الكتابية لامتحانات الكفاءة المهنية برسم 2023، مرت في ظروف غامضة.

وفي بلاغ له، أكد المكتب الجهوي للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية بجهة الرباط سلا القنيطرة العضو في الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، أن النتائج المعلنة عن اختبارات الامتحان الكتابي بجماعة الرباط “غير مفهومة، ومثيرة للشكوك في مصداقيتها بين الموظفين، خاصة وأن مكتبنا النقابي قد سبق أن عبر في بلاغ إخباري سابق عن تخوفه الصريح من المس بنزاهة هذه الامتحانات مباشرة بعد إقصاء مدراء مصالح مجالس مقاطعات الرباط الخمس من المشاركة في لجنة امتحانات الكفاءة المهنية في آخر لحظة بعدما تم استدعاؤهم سابقا، وإبعاد المدير العام للمصالح من رئاستها”.

واستغرب المكتب النقابي من تواجد بعض الأسماء بلائحة الناجحين في امتحانات الكفاءة المهنية غير معروفين على صعيد موظفي جماعة الرباط، في حين غابت أسماء وازنة من الموظفين المشهود لهم بالكفاءة والتضحية والجدية في العمل من قبل رؤسائهم المباشرين في مجالس المقاطعات، مما يطرح أكثر من علامات استفهام حول مجريات هذا الامتحان.

وأعرب المكتب عن اندهاشه من القرارات الارتجالية لرئيسة جماعة الرباط، بحيث اتخذ قرار بتنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاص بالمساعدين التقنيين المؤرخ يوم 27 شتنبر 2023 وحدد تاريخ إجرائه على المستوى الشفوي يوم 19 نونبر 2023، ولم يحترم هذا التاريخ، ولم تكلف الرئيسة نفسها عناء إصدار أي إعلان بتأجيله، في تعبير إضافي عن عدم الاحترام للموظفين المرشحين الذين حضروا في الموعد ليفاجؤوا بتأجيله صبيحة يوم الامتحان.

واستهجنت النقابة وجود أسماء محظوظة في لوائح الناجحين في امتحان الكفاءة المهنية والتي لها صلات وقرابات حزبية وعائلية بمسؤولي الجماعة، مما طرح الكثير من التساؤلات المشروعة من طرف موظفي الجماعة حول مدى احترام مبدأ تكافؤ الفرص في تدبير هذا الامتحان.

كما استغرب المكتب النقابي من تكوين لجنة امتحانات الكفاءة المهنية بأشخاص أغلبهم لا تربطه أي صلة بالعمل الجماعي، وكأن مؤسسة جماعة الرباط عقيمة، ولا تضم موظفين أكفاء وذوي خبرات في الإشراف وتنظيم امتحانات الكفاءة المهنية.

وحملت النقابة عمدة الرباط المسؤولية الكاملة عن سوء تدبير هذا الامتحان، والذي أثر سلبا على مصداقية النتائج المعلن عنها، وأضاف أجواء جديدة من الغبن، تزيد من حالة الاحتقان الذي أصبح الموظف يعيشه بشكل روتيني بالجماعة.

التعليقات على نقابة تحذر من نتائج امتحانات الكفاءة المهنية بجماعة الرباط: “تشوبها الشكوك وفيها أسماء محظوظة لها صلات وقرابات حزبية وعائلية بمسؤولي الجماعة” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. أسماء اغلالو تقدم استقالتها من عمودية الرباط

علم موقع “الأول”، أن عمدة مدينة الرباط، أسماء اغلالو، قدمت استقالتها صباح اليو…