يعيش الفايسبوك المغربي هذه الأيام، على وقع حملة للبحث عن شاب مغربي يدعى “مراد المخنتر”، اختفى عن الأنظار منذ شتبر الماضي.
وفي هذا الصدد، أطلق عدد من النشطاء حملة “من أجل مراد المخنتر”، للبحث عن الشاب البالغ من العمر 32، والباحث في سلك الدكتوراه في الأدب العربي بجامعة محمد الخامس بالرباط، محملين “المسؤولية للجهات الأمنية المعنية بعدم جدية البحث عن الطالب المختفي”.

وكان مراد المخنتر قد غادر منزله بالرباط متجها لحضور ندوة بكلية الآداب باب الرواح، ولتغيير عنوان رسالة الدكتوراه، الذي لم يكن مقتنعا به، غير أنه لم يعد بعدها، وظل هاتفه مغلقا منذ ذلك الحين، فيما أبدى أصدقاؤه تخوفهم من أن يكون اختفاؤه له علاقة بمجال بحثه، سيما وأنه سبق وأصدر كتابا في موضوع “لادينيون مغاربة”، الذي يعتبر دراسة في الإلحاد من خلفية إسلامية، كما صدر له كتاب آخر بعنوان “أساطير التأسيس في التاريخ الإسلامي”.

 

من جهتها، أكدت أمينة المخنتر شقيقة المختفي، أن الأسرة أبلغت عن اختفائه بعد مرور 24 ساعة، كما قامت بالبحث عنه في المستشفيات ومستودعات الأموات، وكذا مدن شمال المغرب، رغم استبعادهم لفكرة إقدامه على ركوب قوارب الموت، لكن جهودهم راحت سدى.

التعليقات على حملة فايسبوكية للبحث عن الطالب “مراد” بعد أزيد من شهرين على اختفائه مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

فرار سجين من مستشفى بالدار البيضاء قبل تسليم نفسه والشرطة تشك في وجود شبهة ارتشاء

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة …