أعلنت النقابة الوطنية للنساخين القضائيين عزمها خوض إضراب عن العمل ابتداء من يوم الإثنين المقبل، احتجاجا على ما أسمتها بسياسة  “الآذان الصماء” التي تنهجها وزارة العدل حيال ملفهم المطلبي، متسائلة عن “مآل تقرير لجنة الحوار التي كونت بقرار مدير الشؤون المدنية أزيد من سنة وظلت حبيسة بين مديرية الشؤون المدينة وديوان الوزارة”.

واعتبرت النقابة في بلاغ توصل “الأول” بنسخة منه، أنه “بالرغم من المراسلات وطلبات اللقاء والحوار التي قدمها المكتب النقابي السابق والحالي، إلا أنه لا وجود لأية استجابة حقيقية لأبسط الحقوق الاجتماعية لهذه الفئة عبر لقاءات ثلاث مع مسؤولي الوزارة”، محملة المسؤولية للوزارة لما ستؤول إليه الأوضاع بمؤسسة النساخة من الاحتقان الاجتماعي، ومن تعطيل يشل حركة التوثيق داخل مكاتب النساخ بالمحاكم الابتدائية في ظل التجاهل والآذان الصماء”.

كما تساءل الإطار النقابي ذاته عن “المصير المجهول الذي ظل النساخ ينتظرونه بخصوص مآل مهنتهم لأكثر من خمس سنوات طيلة الولاية السابقة والولاية الحكومية الحالية في ظل مخرجات إصلام منظومة العدالة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الأمانة العامة لـ”البيجيدي” تتحدّى بنكيران وتوجه البرلمانيين للتصويت على “فرنسة التعليم” بالامتناع

تتّجه الأنظار عشية اليوم الإثنين نحو البرلمان، حيث من المرتقب أن يَعقد جلسة عامة بغرض تصوي…