قال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إن حكومته ستتحمل كامل مسؤولياتها لتنفيذ التعليمات الملكية التي حملها خطاب عيد العرش الأخير، مؤكدا أن جميع القطاعات مدعوة للانخراط في هذه الأوراش الواضحة والمستعجلة بالنسبة للمغرب ومواجهة تداعيات جائحة “كورونا”.

وأعلن رئيس الحكومة، في كلمة ألقاها خلال انعقاد المجلس الحكومي اليوم الخميس، عن عزم الحكومة عقد ندوة حكومية بمشاركة كافة أعضائها على مدار يومين قبل متم شهر غشت، لتدقيق الخطة الشاملة والمندمجة للإنعاش الاقتصادي والذي سيعرض خلالها كل قطاع مساهمته.

وذكر العثماني ضمن كلمته أن الحالة الوبائية بالمغرب تعرف في الآونة الأخيرة بعض التطورات المقلقة من حيث سرعة انتشار وباء “كورونا”، وعدد الوفيات والأشخاص الموجودين في أقسام العناية المركزة والإنعاش، إذ وصل أمس عددهم إلى 108 بعدما كان لا يتجاوز 19 سابقا، ما يعني، وفق المتحدث أن “الانتشار حاد ويستدعي رفع مستوى الحيطة والحذر، والتعامل معه بكامل الجدية، واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير للحد من استفحال الوضعية”.

العثماني شدد على أن حكومته ستستمر في التعامل بحزم مع أي تدهور للوضعية الوبائية، على غرار القرارات التي اتخذتها خلال الأسابيع الأخيرة، داعيا كل المتدخلين والفاعلين والمواطنات والمواطنين، إلى “المساهمة كل من موقعه بطريقة إيجابية في مواجهة هذا الوباء، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وبشروط النظافة، والتخلي عن بعض العادات التي تسهم في انتقال الوباء”.

التعليقات على العثماني: نعتزم عقد ندوة حكومية بمشاركة كافة أعضائها على مدار يومين لتدقيق الخطة الشاملة والمندمجة للإنعاش الاقتصادي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تطور مثير.. الشرطة تستمع لمايسة سلامة الناجي في قضية وزير الصحة

مثلت صباح اليوم الجمعة، المدونة مايسة سلامة الناجي، أمام رجال الشرطة بولاية أمن الرباط، وذ…