قال بوبكر سبيك الناطق الرسمي باسم المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والأمن الوطني، أن الأجهزة الأمنية كانت لديها معلومات دقيقة حول هوية الأشخاص المبحثوث عنهم، وكذا الأماكن التي ينوون الوصول إليها، وكان تتبع لجميع المسارات التي يمكن أن ينتقلوا إليها، وذلك بناءا على المعطيات الدقيقة التي وفرتها المديرية العامة للأمن الوطني.

ونفى بوبكر سابك، خلال برنامج “حديث مع الصحافة” على القناة الثانية قبل قليل من مساء اليوم السبت. تدخل أي أشخاص من المشتغلين بالمحطة الطرقية لمراكش في عملية التوقيف.

وأكد ذات المتحدث أن الفرقة المكلفة بالتدخل كانت لديها تشخيص دقيق لهويات المشتبه فيهم، لكنها فضلت أن يتم إخراج الحافلة من المحطة دون إعطاء أي إشارات على العملية، وذلك لإبعاد الخطر وتجنب أية مخاطر أو تهديدات عرضية، لأن هؤلاء الأشخاص “منذورون للموت”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

“الهاكا” توجه إنذارا للأولى و”دوزيم” و”ميدي1″ بسبب إشهار يروج للتطرف

قرر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري إنذار الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثا…