وجه فصيل “الوينرز”، المساند للوداد الرياضي، عدة انتقادات للاعبي الفريق “الأحمر” بعد الخروج من منافسات كأس العرش، الأحد الماضي على يد شباب السوالم، لينتهي بذلك موسم الفريق على إيقاع الأصفار بعد خروجه مبكرا من سباق البطولة المحلية ومن دوري أبطال إفريقيا.

وجاء في البلاغ الذي نشره الفصيل الودادي عبر صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك” حيث حمل عتابا قويا للاعبين نظير المستوى الذي ظهروا به في مبارياته: “انتهى الموسم لنادي الوداد الرياضي فرع كرة القدم، بالخروج من منافسة كأس العرش التي كنا نمني النفس بأن تكون طوق نجاة من موسم كارثي على جميع المستويات، للأسف مباراة أخرى بنفس الرداءة، ونفس الثلوث الكروي، مجموعة من الكسالى يعبثون باللوغو بمنتهى الاستفزاز. هزيمة أخرى وإقصاء مذل وكأن هذا الفريق مصر على أن يلصق بالقميص العار والهوان”.

وأضاف: “لاعبون بدون أي ذرة حياء، على مردودهم المثير للاشمئزاز، لم يستحيوا آلاف الأوفياء الذين تنقلوا في أجواء مناخية صعبة لا حياة لمن تنادي، فالفشل بات علامة مسجلة باسم الفريق الحالي بلاعبيه وطاقمه التقني وإدارته التي لم نلمس مجهوداتها على أرض الواقع لإنقاذ الوضع”.

وأردف: “لن نعود للخلف لنستعرض الأسباب والمسببات، فنحن من تحملنا ونتحمل دوما المسؤولية وفي الصفوف الأمامية ونبحث عن الحلول بكل الطرق الممكنة، ولا نبحث عن البهرجة بل نراعي مصلحة النادي رغم تحملنا للكثير في سبيل ذلك. واليوم لن نوزع الاتهامات أو نرمي الراية البيضاء ولكن سنتطلع لما هو قادم بهدف إصلاح ما يمكن إصلاحه”.

وتابع الفصيل في بلاغه: “بعد إجراء الجموع العامة المتأخرة، وإعادة الإعتبار لبرلمان النادي والمصادقة على المنخرطين بعد سنوات من الإنتظار وبعد مجهودات كبيرة، تم تصحيح الوضعية القانونية والطبيعية لنادي الوداد الرياضي. لتبدأ صفحة جديدة من عمر النادي، والمكتب الحالي مطالب بإنجاح هذه المرحلة الاستثنائية القصيرة، أولا بتسهيل مهمة ولوج الوداديين من مختلف بقاع العالم لبرلمان النادي بلا شرط أو قيد. ثانيا فتح باب الترشيحات لرئاسة النادي بكل شفافية ومصداقية. ثالثا تحديد موعد الجمع العام القادم، لإتاحة الفرصة للمكتب الجديد للإعداد للموسم الرياضي المقبل بشكل مبكر، وتحمل مسؤولية قراراته”.

وواصل: “نحن وينرز 2005،  ضغطنا لسنوات طويلة وبكل الوسائل من أجل تقوية مؤسسة المنخرط إيمانا منا بأنها الوحيدة القادرة على تغيير حال النادي نحو الأفضل، واليوم تمت تسوية الوضعية القانونية للمنخرطين وفتح باب الإنخراط. حان وقت التغيير، ويجب الدخول مباشرة في مرحلة جديدة في كل شيء انطلاقا من الجمع العام القادم. لا نقبل أي أعذار وأي مبررات واهية، ولن نكرر المرحلة السابقة التي كانت مليئة بالمماطلة وبربح الوقت والمراوغات”.

واستطرد فصيل “الوينرز”: “من جهة اخرى ندعو الغيورين عن النادي بالانخراط بكثافة، والمساهمة من الداخل في إصلاح الوضع ووضع قطيعة مع المرحلة السابقة. كما نتمنى ممن يرون أنفسهم قادرين على تسيير هذا النادي وضع ترشيحهم وفق برنامج واقعي نحافظ فيه على مكانتنا الرياضية دون إغفال هيكلة ومؤسسة النادي على أسس متينة. مرحلة الناصيري بحلوها ومرها انتهت، ولا أعذار اليوم لمن لديهم القدرة على مد يد العون للنادي من الداخل. صحيح كانت هناك مطبات وتم قطع الطريق على الأوفياء، لكنها مرحلة ولت بدون رجعة وهذا عهد جديد لا مجال فيه للرجوع للخلف أو البحث عن مبررات واهية للاختباء وترك سفينة النادي تغرق”.

واختتم: “تعلمنا أن نلوم الجميع، لكننا لم نلُم أنفسنا، لأننا السبب، فإذا أردت أن تُغيّر الوضع، فغيّر نفسك أولاً. هناك من يفضل فقط توزيع الاتهامات وإعطاء الأوامر من خلف الهواتف، لكن الظرفية في حاجة للوداديين على أرض الواقع لمن لهم القدرة على التغيير الفعلي”.

التعليقات على “الوينرز” يعاتب لاعبي الوداد بعد الإقصاء من كأس العرش ويحدد مطالبه لعبد المجيد برناكي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تقيم حفلا على شرف “أسود القاعة” بعد تتويجه بلقب كأس أفريقيا

أقامت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يومه الاثنين، حفل استقبال على شرف المنتخب الوطن…