كشفت وزارة الداخلية الإسبانية، أمس الاثنين، أن عملية عبور المهاجرين من وإلى المغرب خلال صيف 2023  حققت رقما قياسيا من حيث مرور المركبات بإجمالي 775336 مركبة، وهو ما يمثل زيادة بأكثر من 11.5 في المائة مقارنة بالأرقام المسجلة العام الماضي، مشيرة إلى أن هذا هو “أعلى رقم تم تحقيقه على الإطلاق منذ إطلاق العملية عام 1987”.

وأشارت الداخلية الإسبانية إلى أن العملية التي يطلق علها اسم “ope”، والتي امتدت ما بين 15 يونيو و15 شتنبر، سجلت إجمالي ركاب بلغ 3 ملايين و219 ألفا و534 مسافرا.

وأبرز المصدر ذاته، أن ميناء “الجزيرة الخضراء” حل في الرتبة الأولى في ما يخص حركة المركبات، بما يقارب 240 ألف مركبة، أي ما يمثل حوالي 31 في المائة من إجمالي المركبات العابرة، وبزيادة قدرت بـ4.5 في المائة مقارنة ببيانات السنة الماضية؛ ثم ميناء “ألميريا” الذي حل في الرتبة الثانية، إذ عرف مرور أكثر من 68 ألف مركبة.

وأشار إلى أن “أزيد من ثلاثة ملايين و219 ألف شخص عبروا المضيق بسلاسة وأمان، في أكبر حركة للأشخاص بين القارتين، وهو ما يمثل زيادة قاربت 11 في المائة مقارنة بحركة الأشخاص المسجلة برسم العام الماضي”.

وفيما يتعلق بحركة المركبات في الموانئ المختلفة، فقد سجلت الجزيرة الخضراء (قادس) أكبر عدد من المركبات العابرة، بإجمالي 239 ألفا و321، ثم ميناء ألميريا بـ 68 ألفا و230 مركبة، في حين تفرقت باقي العربات على موانئ أخرى مثل سبتة ومالقة ومليلية وغرناطة وفالنسيا.

وخلصت وزارة الداخلية الإسبانية، إلى أن “عملية العبور التي تعد أكبر حركة للأشخاص بين القارة الأوروبية والإفريقية، تمت بسلاسة وأمان، ودون تسجيل أي حوادث “كبيرة.

التعليقات على عملية مرحبا 2023 تحقق رقما قياسيا مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

كأس أوروبا لكرة القدم 2024.. كرواتيا تتعادل مع ألبانيا (2 – 2)

تعادل المنتخبان الكرواتي والألباني (2-2)، في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأربعاء، على أر…