حقق الحزب الحاكم في موريتانيا فوزا كبيرا في الانتخابات التشريعية والإقليمية والبلدية في التي أجريت في 13 ماي الجاري، حسب النتائج الرسمية المؤقتة التي نشرتها اللجنة الانتخابية في نواكشوط  أمس الأحد.

وهدفت الانتخابات إلى اختيار 176 نائبا و13 مجلسا إقليميا و238 مجلسا بلديا قبل عام واحد من الاقتراع الرئاسي.

وفاز حزب الأغلبية الرئاسية “الإنصاف” بقيادة الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني منذ 2019 بـ80 مقعدا في البرلمان، وفق النتائج التي تلاها رئيس اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة الداه ولد عبد الجليل.

وحصلت 10 أحزاب أعضاء في الحركة الرئاسية على 36 مقعدا، في حين فازت المعارضة بـ24 مقعدا، منها 9 لحزبها الرئيسي “التواصل الإسلامي”.

ويفترض أن تُجرى دورة ثانية في 27 ماي الجاري لنصف مقاعد المجلس البالغ عددها 176 مقعدا نظرا لوجود نظامين انتخابيين تبعا لأنواع الدوائر.

كما فاز الحزب الحاكم بالمجالس الإقليمية الـ13، وتقدم في 165 بلدية من أصل 238.

وتقاسمت أحزاب الأغلبية الرئاسية والمعارضة البلديات المتبقية.

وبلغت نسبة المشاركة 71.8% في هذه الانتخابات التي شارك فيها 25 حزبا سياسيا، وشجبت المعارضة ما سمته “التزوير الكبير”.

ودعي نحو 1.8 مليون ناخب للمشاركة في الانتخابات، وهي الأولى منذ تولي الغزواني رئاسة موريتانيا عام 2019.

التعليقات على موريتانيا.. الحزب الحاكم يتصدر نتائج الانتخابات البرلمانية والجهوية والبلدية مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بنعبد الله: عندما نسائل الحكومة بشكل راق يتم التوجه إلينا بـ”تخراج العينين”