أحالت مصالح ولاية أمن مراكش، صباح هذا اليوم، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، شخصاً يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالاحتجاز وطلب فدية.

وكانت مصالح المنطقة الأمنية المدينة جليز قد تفاعلت بسرعة ونجاعة مع بلاغ عبر الخط 19 لوالدة الضحية التي أفادت أن شخصا يحتجز ابنتها بشقة بحي السعادة وقد طالبها، عبر اتصال هاتفي، بفدية مقابل اطلاق سراح ابنتها.

وبتنسيق مع النيابة العامة المختصة انتقلت عناصر الدائرة الامنية 16 لعين المكان حيث تم نصب كمين محكم للمعني بالأمر بمساعدة المبلغة التي أوهمت المشتبه به برضوخها لطلبه قبل أن تتم مباغتته من قبل رجال الشرطة الذين عملوا على ضبطه وإخضاعه لتفتيش وقائي تبين من خلاله أنه يتحوز بسلاح أبيض.

وبعين المكان تم العثور على الضحية رفقة صديقة لها على علاقة غير شرعية بالمشتبه به.

من خلال البحث تبين كذلك أن الضحية جاءت بمحض إرادتها لزيارة صديقتها قبل أن يقدُم المشتبه به الذي شرع في تهديدها بالسلاح الابيض ويمنعها هي وصديقتها من مغادرة الشقة مطالبا والدتها بفدية مقابل إطلاق سراحهما.

المعني بالأمر تم إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية لضرورة البحث في أفق الكشف عن جميع ظروف وملابسات القضية قبل تقديمه أمام العدالة

التعليقات على تفاصيل تدخل أمن مراكش لتحرير فتاة احتجزها شخص رفقة عشيقته ومطالبته بفدية من عائلتها مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السلطات في السودان تؤكد زيارة وفد إسرائيلي الأسبوع الماضي للخرطوم

أكد السودان أن وفداً إسرائيلياً أجرى زيارة “ذات طابع فني عسكري” للخرطوم الأسبو…