تبرأ سعيد أمزازي وزير التربية واتكوين، مما حصل ليلة السبت والأحد، بعد تدخل القوات العمومية لفض اعتصام الأساتذة المتعاقدين، أمام البرلمان، بالقوة، موضحا أنه ليس “مسؤول عن الشارع”.

وحاول أمزازي خلال اجتماعه اليوم بالنقابات التعليمية، الدفع بالمسؤولية عن ماترتب بعد إعتصام الأساتذة المتعاقدين، وتدخل السلطات بقوة، عن وزارته بالقول، “أنا مسؤول على منظومة التعليم فقط”.

فيما أوضح مصدر نقابي لـ”الأول”، أن الرد على أمزازي، “كان بأنه وزير في حكومة هي المسؤولة بشكل جماعي عما حصل”، مؤكدا، “إن الحكومة هي من جاءت بالتعاقد وهي من دفعت بالأساتذة للإحتجاج، بعدما لم تستجب لمطالب الحوار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد العفو الملكي على هاجر الريسوني.. “الخارجون عن القانون”: “إنها البداية فقط وسنواصل حتى إلغاء هذه القوانين القروسطية”

بعد قرار العفو الملكي أمس الأربعاء، على الصحافية هاجر الريسوني ومن معها، خرج نشطاء حملة &#…