طالبت الجمعية المغربية لحماية المال العام، في شخص رئيسها، المحامي محمد الغلوسي، من الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالرباط، بـ”إصدار تعليماته” للشرطة القضائية المختصة قصد “القيام بكافة الأبحاث والتحريات الضرورية والخبرات المفيدة وحجز كافة الوثائق” ذات الصلة بـ”الخروقات” التي سجلها تقرير لجنة التفتيش لوزارة الداخلية بشأن تدبير جماعة الهرهورة، والتي تم “ارتكابها” من طرف رئيس جماعة الهرهورة، المعزول مؤخراً، فوزي بنعلال.

والتمست الجمعية، في مراسلة لها وجهتها إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، توصل “الأول” بنسخة منها، الإستماع إلى كل من، مدير شركة مارينا سان جيرمان، رئيس ودادية الفردوس وأمل 35، رئيس ودادية سطات، المستثمرين العقاريين لمشروع الهدى، مشروع سهب الأمل ومشروع سهب الذهب للاصطياف، رئيس الوكالة الحضارية بعمالة الصخيرات، مدير الأملاك المخزنية بعمالة الصخيرات تمارة، جميع المستفيدين من العقارات بشاطئ الهرهورة، مدير مشروع منغوليا، ومدير مشروع محمد خليل بلكبير وشركائه، ومدير مشروع انكرون.

الجمعية عددت في مراسلتها مجموعة من الخروقات على عدة مستويات في ما يتعلق بتدبير الرئيس المعزول مؤخراً بقرار من المحكمة الإدارية، مطالبةً بمحاسبة ومتابعة كافة المتورطين فيها.

وأهم “المخالفات” التي سجلتها المراسلة، “مخالفات” على مستوى التعمير، و”مخالفات” قانونية في شأن استخلاص رسوم الجماعة ومستحقاتها، بالإضافة إلى “مخالفات” تتعلق بقواعد المنافسة في إبرام عقود استغلال أملاك الجماعة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عائلة أيت الجيد تسحب إنابة خمسة محامين من هيئة دفاعها وتتهم أحدهم ب”خدمة مصلحة حامي الدين”

توجه شقيق الطالب اليساري محمد بنعيسى أيت الجيد، حسن أيت الجيد، خلال جلسة محاكمة حامي الدين…