روماريو ينوي ترشيح نفسه لمنصب رئيس الاتحاد البرازيلي

أعلن السيناتور والنجم البرازيلي السابق روماريو اليوم الأربعاء على مواقع التواصل الاجتماعي نيته ترشيح نفسه لمنصب رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم بعد ايقاف الاتحاد الدولي (فيفا) للرئيس الحالي ماركو دل نيرو المتهم بالفساد.

وفي رسالة نشرها عبر “فيسبوك”، قال روماريو (51 عاما)، الفائز بكأس العالم 1994، “كثير من الناس يسألوني ان كنت مرشحا. لا أحد ناضل بقوة أكثر مني ضد هذه العصابة (من المسؤولين الفاسدين). الجواب هو نعم.. قد أكون مرشحا”.

وأضاف المهاجم الدولي السابق الذي انتقل إلى العمل السياسي بعد اعتزاله ليصبح عضوا في مجلس الشيوخ منذ 2015، “أنا ألبي جميع المعايير بفضل مساهمتي في كرة القدم داخل أو خارج الملاعب”.

واعلنت “الفيفا” الجمعة الماضي أن القضاء الداخلي التابع له أوقف ماركو بولو دل نيرو 90 يوما بصفة احترازية عن كل نشاط له علاقة بكرة القدم، وتم استبداله موقتا بنائبه انطونيو كارلوس نونيش دي ليما.