انتشال مسن من تحت أنقاض العمارة المنهارة في فاس

نجح رجال الوقاية المدنية بمساعدة السكان، صباح اليوم الاثنين على الساعة الرابعة صباحا، من انتشال جثة شيخ مسن، من تحت أنقاض العمارة التي انهارت مساء أمس الأحد، بمقاطعة جنان الورد بفاس، وقد تم نقله إلى المستشفى الجامعي بفاس وهو مصاب بعدة كسور على مستوى أطرافه.

وكانت العمارة سكنية المكونة من 5 طابق و15 شقة بحي عين النقبي، أحد الأحياء الهامشية التابع لمقاطعة جنان الورد ذي الكثافة السكانية المرتفعة، والمشيدة جل بناياته بطريقة عشوائية، قد انهارت مساء أمس، حيث تم انتشال 6 أشخاص من ساكنة العمارة المنهارة، فيما بقيت طفلة صغيرة ورجل مسن، تحت الأنقاض، حيث تم إنقاذ الشيخ صباح اليوم فيما لازالت الطفلة في عداد المفقودين.

 

يذكر أن العمارة المنهارة، ألحقت أضرار بليغة بأكثر من 4 بنايات مجاورة حيث انهارت بناية من طابق واحد عقب انهيار العمارة الأولى، فيما تصدعت عمارات مجاورة.