خطير.. قيادي من “البيجيدي” يتعرض لمحاولة تصفية ويتهم “البام”

تعرض منسق فريق العدالة والتنمية بجماعة الصفاء إقليم اشتوكة آيت باها، أوبويا حسن، أمس الجمعة، لاعتداء نقل على إثره للمستشفى الإقليمي من أجل تلقّي الإسعافات الأولية بعد تلقّيه ضربات غادرة من أحد الأشخاص المقربين من “البام”. حسب ما جاء في موقع “البيجيدي”

وأوضح أوبويا، في تصريح لموقع الحزب، أنه تفاجأ يوم أمس، مباشرة بعد مغادرته أبواب المسجد الذي أدى به صلاة الجمعة بدوار أمزيلن، بطعنات على وجهه تركت جروحا غائرة على مستوى حاجب العين، مرجعا عملية الاعتداء التي تعرض لها إلى مواقف الفريق الذي يقوده داخل جماعة الصفاء التي يرأسها البام، إلى جانب نجاحه مؤخرا في حلّ نزاع بين جمعيتين محلّيتين مما أثار حنق الخصوم السياسيين الذين لم يستسيغوا أن يحدث هذا الصلح على يد عضو من حزب العدالة والتنمية.

يذكر أن المصالح الطبية بالمستشفى الإقليمي اشتوكة آيت باها سلمت أبويا شهادة طبية مدة العجز بها 21 يوما مما عجّل باعتقال المعتدي الذي من المرتقب تقديمه أمام المحكمة في الساعات المقبلة.