نقل الأمير طلال من أفخم فندق سعودي إلى سجن رهيب

نشرت جريدة  “ديلي ميل” الانجليزية، اليوم السبت، خبرا عن نقل الأمير السعودي الوليد بن طلال من فندق الريتز كارلتون الأكثر فخامة في السعودية إلى سجن الحائر الرهيب بعد رفضه دفع 728 مليون جنيه إسترليني.

وأضافت “ديلي ميل” أن “وضع الأمير الوليد أصبح أكثر سوءً بعد نقله هذا الأسبوع من الفندق إلى سجن الحائر شدير الحراسة، وهو ما يعني تضاؤل فرص محاكمته أو حتى الوصول لاتفاق بينه وبين السلطات السعودية”.

وكانت وسائل إعلام أمريكية قد نشرت مؤخرا خبرا مفاده آن الأمير الوليد، ابن خالة الأميرين المغربيين مولاي هشام ومولاي اسماعيل العلوي، رفض الإذعان لشروط التسوية التي فرضها الرجل القوي في السعودية، ولي العهد محمد بن سلمان.