مع نهاية السنة.. امرأة تقوم بعملية انتحارية وتفجر نفسها بمقهى بالكاميرون

قتل مدني وأصيب 28 آخرون بجروح في اعتداء انتحاري اليوم الأحد في قرية بيا القريبة من كولوفاتا في أقصى شمال الكاميرون حيث تتكرر هجمات جماعة بوكو حرام الجهادية، كما اعلنت مصادر متطابقة لوكالة فرانس برس.

وأفاد شهود في القرية ردا على أسئلة طرحتها هاتفيا وكالة فرانس برس، أن امرأة كانت تحمل قنبلة فجرت عبوتها في مقهى بالقرية قرابة الساعة السابعة صباح الأحد.

وأسفر الهجوم عن قتيل و28 جريحا، كما اوضحت المصادر نفسها التي ذكرت ان الجرحى نقلوا الى مستشفى مورا، كبرى مدن دائرة مايو-سافا.

وما زالت دائرة مايو-سافا، المتاخمة لحدود نيجيريا، المسرح الرئيسي لهجمات انتحارية تنسب الى بوكو حرام.

ومنذ 2014، عندما بدأت الكاميرون تتصدى لبوكو حرام، قتلت الجماعة “2000 مدني وعسكري” وخطفت “نحو الف شخص” في أقصى شمال البلاد، كما ذكرت مجموعة الأزمات الدولية.

ومنذ ظهورها قبل ثماني سنوات، تسببت بوكو حرام التي تنشط في البلدان المتاخمة لبحيرة تشاد (نيجيريا والكاميرون والنيجر وتشاد) بمقتل 20 الف شخص على الأقل.

(أ ف ب)