الحكم بسجن مهندس بأكادير بسبب تحرشه بشرطية ولمسه مناطق حساسة من جسدها

أفادت تقارير إعلامية أن المحكمة الابتدائية بأكادير حكمت يوم الاثنين المنصرم، بشهر حبسا نافذا في حق شخص يعمل مهندسا بنفس المدينة، بتهمة التحرش بشرطية أثناء مزاولتها لعملها.

وأضافت المصادر أن الواقعة حصلت عندما كانت الشرطية بصدد تحرير مخالفة سير في حق المهندس، حيث حاول هذا الأخير ملامسة مناطق أماكن حساسة من جسد الشرطية، الأمر الذي دفعها إلى توجيه شكاية إلى المحكمة، التي أدانته بشهر حبسا نافذا وغرامة قدرها 500 درهم.