أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن الأسر المغربية أكثر تشاؤما بخصوص قدرتها على الإدخار خلال 12 شهرا المقبلة.

وأوضحت المندوبية، في مذكرة إخبارية حول نتائج بحث الظرفية لدى الأسر برسم الفصل الثالث من سنة 2018، أن 17,7 بالمئة مقابل 82,3 بالمئة من الأسر صرحت بقدرتها على الادخار خلال 12 شهرا المقبلة.

وأضافت أنه بذلك، انتقل رصيد هذا المؤشر إلى ناقص 64,6 نقطة خلال الفصل الثالث عوض ناقص 57,9 نقطة المسجلة خلال الفصل السابق وناقص 55,7 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وبخصوص تصورات الأسر حول تطور أثمنة المواد الغذائية، صرحت 88,5 بالمائة من الأسر بأن أسعار المواد الغذائية قد عرفت ارتفاعا خلال 12 شهرا الأخيرة، في حين رأت 0,4 بالمائة فقط عكس ذلك. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 88,1 نقطة عوض ناقص 88,2 نقطة خلال الفصل السابق وناقص 82,8 نقطة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

وبخصوص تطور أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة، تتوقع 82,6 بالمائة من الأسر استمرارها في الارتفاع، في حين لا يتجاوز معدل الأسر التي تنتظر انخفاضها 0,5 بالمائة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عدم انتباه السائقين والسرعة المفرطة وأسباب أخرى أودت بحياة 17 شخصا في الأسبوع الماضي

لقي 17 شخصا مصرعهم وأصيب 1992 آخرون بجروح، إصابات 89 منهم بليغة، في 1478 حادثة سير داخل ال…