أفادت تقارير إعلامية أن مكتب حقوق التأليف يتجه إلى الحجز على الحسابات البنكية لثلاث مؤسسات كبرى هي “اتصالات المغرب” و”مغرب الثقافات” المشرفة على تنظيم “موازين” والمسرح الوطني محمد الخامس، بسبب عدم أدائها المستحقات المالية للمؤلفين المغاربة، وأبرزت المصادر نفسها أنه من المفترض أن يكون محامو المكتب قد قدموا دعوى أمام المحكمة التجارية للحجز الاستعجالي على شركة “اتصالات المغرب”، بعد أن رفضت أداء مبلغ يتجاوز مليار سنتيم رغم الرسائل والمحاولات الودية لحل المشاكل العالقة بينها وبين مكتب حقوق التأليف.

وأضافت “المساء” في عدد نهاية الأسبوع، أن المكتب قد صيغة وسطى لحل المشاكل العالقة بين الطرفين، لكن مسؤولي شركة اتصالات المغرب رفضوا ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ممرضو وتقنيو الصحة يُصعدون احتجاجاتهم ضد إدارة المركز الاستشفائي “ابن سينا” بخوض وقفات واعتصامات أسبوعية

في تصعيد جديد، يتجه ممرضو وتقنيو الصحة بالمستشفيات التابعة للمركز الاستشفائي الجامعي ابن س…