علي جوات

طالب “يوسف الحمديوي” المعتقل على خلفية “حراك الريف”، من الملك إقالة حكومة العثماني لأنها لم تنفذ ما التزمت بتحقيقه في الريف، وبسبب اتهام مكوناتها للريفيين بالإنفصال.
وتابع الحمديوي الذي كان يجيب على أسئلة القاضي علي الطرشي بجلسة اليوم الثلاثاء بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء، “الملك تساءل في خطابه أين الثروة؟. فأجابه الريفيون هؤلاء من سرقوها، ثم دعى الملك إلى محاربة الفساد فأجابه الريفيون هؤلاء هم المفسدون”.
وأضاف المعتقل الذي يشتغل كرجل تعليم بمنطقة الريف”، إن أول سؤال أسأل تلامذتي هل تناولتم وجبة الفطور؟”، فأجد أن الأغلبية لم تفطر، فهل يتعلم جائع سيدي القاضي.
ونفى الحمديوي كل التهم الموجهة إليه، حيث تم عرض مكالمتين عليه، يتحدث فيهما مع شخصين مختلفين حول وقائع أكد المعتقل أن لا علاقة لها بالحراك وأنه قد تم انتقاءها للإيقاع به.

التعليقات على معتقل من “حراك الريف” يفاجئ القاضي: أطلب من الملك إقالة حكومة العثماني.. مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

مقتل 104 فلسطينيين برصاص القوات الإسرائيلية خلال توزيع للمساعدات

قتل 104 من الفلسطينيين على الأقل وأصيب المئات برصاص القوات الإسرائيلية، حسبما أعلنت وزارة …