دعا حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال إلى انعقاد مجلس وطني للحزب يوم السبت المقبل 15 ابريل، وكانت مجموعة اللجنة التنفيذية التي يقودها حمدي ولد الرشيد، تعتزم الدعوة إلى انعقاد المجلس في نفس التاريخ الذي دعا له شباط.

وأفاد مصدر “الأول” أن مجموعة حمدي ولد الرشيد، ستحضر مفوضا قضائيا للإشراف على حضور أعضاء المجلس الوطني للاجتماع الذي دعا له شباط، وذلك باعتماد لائحة المجلس التي صدرت في جريدة “العلم” سنة 2012، والتي من المتوقع أن تحرم هذا الاخير من عشرات الأعضاء الذين تمت إضافتهم بعد انتخاب لائحة المجلس الوطني في 2012.

وأضاف المصدر أن هذه الإجراءات تهدد بوقوع مواجهات بين أنصار الطرفين، تذكرنا بالمعارك السابقة التي خاضها خصوم متنافسون، على بعض الأجهزة التابعة لحزب الاستقلال، خاصة المعركة التي خاضها شباط ضد عبد الرزاق أفيلال، من اجل السيطرة على نقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والتي تم استعمال الكلاب والسلاسل فيها من طرف بعض “البلطجية” الذي تم جلبهم من قبل أحد اطراف المعركة، والتي انتهت بسيطرة شباط على النقابة.

التعليقات على هل تحصل مواجهات بالكلاب والسلاسل يوم المجلس الوطني لحزب الاستقلال؟ مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

كأس أوروبا لكرة القدم 2024.. كرواتيا تتعادل مع ألبانيا (2 – 2)

تعادل المنتخبان الكرواتي والألباني (2-2)، في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأربعاء، على أر…