خرج فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، عن صمته بخصوص مقاطعته لملتقى الجهات اليوم الثلاثاء من خلال إصداره لبلاغ توصل موقع “الأول” بنسخة منه، ينتقدون فيه طريقة تنظيم هذا الملتقى والطريقة التي تم بها استدعاء المشاركين، حيث أوضح “أن أعضاء الفريق إذ يثمنون مقاربة انفتاح المجلس على إشكاليات مرتبطة بمحيطه السياسي والاقتصادي والاجتماعي، وعبروا عن حسن نيتهم في التعاطي التلقائي مع مختلف المبادرات المتخذة في هذا الإطار، فإنهم يستنكرون غياب المقاربة التشاركية الحقيقية في تنظيم مثل هذه الأعمال، وهو ما انعكس بشكل واضح على حضور تمثيلية عدد من المؤسسات المهمة بالإضافة إلى الفرق والمجموعات البرلمانية”.
وكذلك “غياب معايير دقيقة لاستدعاء المشاركين والمشاركات، وهو ما لوحظ بحضور مجموعة كبيرة من الأشخاص الذين لا تربطهم أي صلة بطبيعة النشاط المنظم وبطبيعة الإشكالية المدروسة، كما انعكس على جودة النقاش الذي لم يلامس الإشكالات الحقيقية التي تعاني منها تجربتنا الجهوية الفتية”.
ومن النقط الأخرى التي انتقد فريق العدالة والتنمية منظمي الملتقى عليها، عبر ما أسماه:
– الارتباك في التنظيم والفوضى التي كشفت عن نفسها بطريقة مسيئة للمجلس ولصورته، وخاصة أثناء وجبة الغذاء.
– الإعداد القبلي لجملة من التوصيات دون إشراك الفرق البرلمانية بالوقت الكافي، ودون إخضاع هذه التوصيات للتشاور الضروري مع المشاركين.
كما عبر فريق العدالة والتنمية عن رفضه ما وصفه بالتمادي في اعتماد المقاربة الانفرادية في تنظيم مثل هذه الأنشطة وما يرافقها من اختلالات، كما يعلن عن تحفظه عن التوصيات المعبر عنها في الجلسة الختامية، ويدعو رئاسة المجلس إلى تقييم حقيقي لهذه الأنشطة في إطار ندوة الرؤساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسوق السبت يصف “رفض” تسلم ملفه القانوني ب”التعسفي”

استنكر المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسوق السبت، رفض السلطات المحلية تسلم م…