بشكل مفاجئ، وجهت سميرة سيطايل مدفعيتها نحو أحمد اخشيشن القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس جهة مراكش أسفي، بسبب الحادثة التي ارتكبتها ابنته كنزة البالغة من العمر 18 سنة، حيث كتبت سيطايل تغريدة على حسابها بتويتر، عنونتها ب”شكون باك”، وجاء فيها، ” إسمي كنزة، عمري 18 سنة، وأبي في “منصب هام” bien placé.. لا أتوفر على رخصة سياقة، وأتنقل بسيارة وظيفة أبي، والحمدلله لم أصدم سوى عمود نور، والقاضي عاقبني بغرامة، ولم يكتب أي شيء في سجلي العدلي.. شكرا أبي ذو المنصب المهم.. تفو”.

يذكر ان عددا من قياديي حزب الاصالة والمعاصرة، يطالبون بضرورة محاسبة اخشيشن على فضيحة ابنته التي ارتكبت حادثة سير بسيارة جهة مراكش في حي الرياض بالرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

وزير الخارجية الأمريكي “يفقد أعصابه” ويصرخ في وجه صحفية لمدة 10 دقائق متواصلة

روت صحافية أمريكية كيف فقد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أعصابه الجمعة، بعدما انهالت…