أفاد مصدر جد مطلع من داخل حزب العدالة والتنمية، أن استقالة عبد الحق عبروق الكاتب المحلي (سابقا) لحزب العدالة والتنمية بالقنيطرة، لم تكن أبدا احتجاجا على انتخاب عبد العلي حامي الدين كاتبا جهويا لجهة الرباط سلا القنيطرة، وغنما احتجاجا على اختيار شخص آخر لعضوية الكتابة الجهوية للحزب.

وأفاد نفس المصدر المطلع، أن ذلك واضح من خلال تدوينة عبروق حيث يقول فيها، ” أن هناك من دبر وخطط بليل ليكون كاتبا إقليميا.. وقيل لنا لننتظر التحقيق.. ثم فكر واتفق ووعد وأنفق وصار برلمانيا.. وقيل لنا لننتظر التحقيق.. ثم اجتهد واجتمع خفية ليكون نائب رئيس المجلس الإقليمي وفشل.. وقيل لنا لننتظر التحقيق.. واليوم بالمؤتمر الجهوي يكرم بعضوية الجهة.. ونحن مازلنا ننتظر التحقيق”. وحامي الدين لم يسبق له أن كان كاتبا إقليميا للحزب، ولم يسبق له أن تقدم ليكون نائبا لرئيس المجلس الإقليمي، مما يؤكد أنه ليس المعني بالأمر.

وكان المؤتمر الجهوي للعدالة والتنمية بجهة الرباط سلا القنيطرة، قد انتخب حامي الدين كاتبا جهويا للحزب بالأغلبية، حيث فاز بـ 199 صوتا، مقابل 39 صوتا لحسن العمراني الذي تم انتخابه نائبا للكاتب الجهوي.

التعليقات على “استقالة” عبروق من العدالة والتنمية لا علاقة لها بانتخاب حامي الدين كاتبا جهويا مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السعودية تعدم 7 أشخاص دينوا بتهم مرتبطة بـ”الإرهاب”

نفّذت السلطات السعودية الثلاثاء حكم الإعدام بحق 7 أشخاص دينوا بـ”إنشاء وتمويل تنظيما…