تحطمت طائرة إيرانية صباح اليوم، الأحد 18 فبراير، أثناء رحلة داخلية بمنطقة جبلية في جنوب غربي إيران، وقتل على إثر التحطم جميع الركاب والذين يبلغ عددهم 66 مسافرا.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية عن مسؤول إدارة الطوارئ الإيرانية بير حسين كوليوند أن الطائرة التي كانت تقوم برحلة من طهران الى ياسوج (جنوب غرب) “سقطت في ضواحي سميرم بمحافظة أصفهان وسط إيران” على بعد نحو 480 كلم جنوب طهران.

واضاف أنه “كان على متنها بين خمسين وستين راكبا ليست هناك معلومات حول مصيرهم”، مؤكدا ان “أجهزة الإغاثة الطارئة في حالة تأهب”.

وتقع سميرم مثل ياسوج، في سلسلة جبال زاغروس، وأعلن المتحدث باسم الطوارئ في ايران مجتبى خالدي أن “مروحيات الطوارئ قد توجهت لاداء مهامها في الاغاثة”، لأنه “لا يمكن ارسال سيارات اسعاف بسبب التضاريس الجبلية في المنطقة”.

من جانبه، أكد رئس لجنة الأمن القومي والساسة الخارجة في البرلمان علاء الدن بروجردي أن الطائرة من نوع “ايه تي ار” تابعة لشرة “آسمان” للطران.

وأضاف ان الطائرة كانت تقل “60 راكبا وطاقما من ستة افراد ” عندما “اختفت عن الرادار صباح اليوم” مشيرا الى أن شهود عان رأوا وقوع الحادث الجوي.

التعليقات على تحطم طائرة إيرانية خلال رحلة داخلية ومقتل عشرات الركاب مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

بايتاس معلقا على ندوة “البيجيدي”: لا يمكن مناقشة حصيلة حكومية لم تقدم بعد

اعتبر مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق ا…