أعلن المدير العام المساعد المكلف بالمالية والوسائل و المعالجات لدى القرض العقاري و السياحي يونس زبير، أن البنك سجل ناتجا صافيا بلغ 2,5 مليار درهم برسم سنة 2019، محققا ارتفاعا نسبته 11,3 في المائة مقارنة مع سنة 2018.

و أبرز زبير، خلال تقديمه النتائج السنوية لمجموعة البنك العقاري و السياحي برسم 2019، أمس الجمعة في الدار البيضاء، أنه على مستوى الشركة، فقد ارتفع الناتج الصافي للبنك العقاري والسياحي بنسبة 6ر11 في المائة ليتجاوز عتبة 2 مليار درهم ، مشيرا الى أن الحصة من النتيجة الصافية للمجموعة بلغت 426,4 مليون درهم في دجنبر 2019، مسجلة تراجعا بنسبة 6,3 في المائة مقارنة مع دجنبر 2018.

و أضاف أن النتيجة الصافية للبنك القعاري و السياحي بلغت 451,4 مليون درهم في دجنبر 2019، مسجلة ارتفاعا بنسبة 1,0 في المائة مقارنة مع دجنبر 2018، ملاحظا أن نتيجة الاستغلال الخام بلغت 1,2 مليار درهم، أي بارتفاع نسبته 51,6 في المائة إثر إنجاز عملية هيئة التوظيف الجماعي العقاري التي خلقت قيمة مضافة بمبلغ 338 مليون درهم في حسابات الشركة.

و أفاد بأنه مع صافي محصلات بلغت 7,5 مليار درهم، عرفت ودائع العملاء زيادة بنسبة 20,3 في المائة مقارنة مع دجنبر 2018، حيث بلغت 44,6 مليار درهم، مبرزا أن الموارد المتوقعة شكلت 73 في المائة من المحصلات المنجزة مسجلة ارتفاعا بنسبة 20 في المائة مقارنة مع دجنبر 2018.

و ذكر المسؤول ذاته أن القروض الممنوحة للعملاء بلغت 53,1 مليار درهم، مسجلة ارتفاعا بنسبة 12,1 في المائة مقارنة مع نهاية دجنبر 2018/ مسجلا أنه بفضل مواصلته للسياسة الرامية لتنويع توظيفات العملاء، سجل البنك قروضا غير عقارية بمبلغ 24,8 مليار درهم، محققا ارتفاعا بنسبة 27,1 في المائة ، وهو ما يمثل 46,7 في المائة من مجموع القروض الممنوحة للعملاء إلى غاية متم دجنبر 2019، مقابل 41,2 في المائة سنة 2018، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن القروض العقارية عرفت بدورها زيادة بنسبة 2,3 في المائة.

و بالتالي ، لاحظ زبير أن مجموع الحصيلة الموطدة بلغ 75,1 مليار درهم، مسجلة ارتفاعا بنسبة 15,7 في المائة مقارنة مع دجنبر 2018. وبلغت نتيجة الاستغلال الموطدة 691,8 مليون درهم، أي بزيادة نسبتها 14,7 في المائة مقارنة مع نهاية دجنبر 2018. كما بلغت كلفة المخاطر 249,9 مليون درهم، مقابل 219,9 مليون درهم سنة 2018، أي بارتفاع نسبته 13,7 في المائة . فيما تبلغ نسبة كلفة المخاطر الموطدة 0,45 في المائة مستجيبة بذلك لمعايير السوق.

كما بلغت كلفة المخاطر 543,2 مليون درهم، منها 243,2 مليون درهم مخصصة لتغطية مخاطر إعسار النظير، أي بنسبة كلفة مخاطر معيارية تبلغ 0,51 في المائة . أما الباقي فتم تحويله لمدخرات مخصصة للمخاطر العامة، مما يعكس المقاربة الاستباقية التي ينهجها البنك في تغطية المخاطر المحتملة، خاصة تلك الناتجة عن التطورات التنظيمية.

وخلال سنة 2019 واصل البنك العقاري و السياحي دينامية تطوره عبر تعزيز العرض الموجه للعملاء وإطلاق خدمتين جديدتين وهما “CIH موبايل” و”CIH نت” المتاحتين عبر الخدمات الذكية،و تأكيد شهادة ISO 9001-2015 الخاصة بتسلسل عمليات التأمين البنكي والعمليات النقدية وتمويل المقاولات والقروض العقارية .

كما ضاعف البنك نقاط التوزيع عبر افتتاح 18 وكالة جديدة ليصبح العدد الإجمالي 300 وكالة، ونشر 6 وكالات متنقلة، و إطلاق شراكات جديدة من أجل تطوير نقاط الأداء النقدي وإنشاء شبابيك إلكترونية جديدة، و نجاح عملية رفع رأس المال بمبلغ 500 مليون درهم، و إنشاء صندوق هيئة التوظيف الجماعي العقاري “CIH PATRIMMO “.

و قرر مجلس إدارة البنك العقاري و السياحي أن يقترح على الجمع العام توزيع أرباح عادية بمبلغ 14 درهم عن كل سهم، قابلة للأداء بداية من فاتح يوليوز 2020.

التعليقات على القرض العقاري والسياحي.. ارتفاع الناتج الصافي البنكي بنسبة 11،3 في المائة خلال 2019 مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

موجة حر في الهند والحرارة في العاصمة نيودلهي تجاوزت 47 درجة

تتأثر نيودلهي بموجة حر غير مسبوقة منذ عقدين تقريبا تضرب شمال الهند وبلغت الحرارة فيها أمس …