توفي الفنان القدير محمد حسن الجندي، صباح اليوم السبت، بمدينة مراكش، وفارق الحياة، في وقت مبكر من صباح اليوم بعد وعكة صحية مفاجئة ألمت به مؤخرا.

ويعد الراحل محمد حسن الجندي واحدا من أهم رواد الحركة الفنية والثقافية في المغرب، وعلم من أعمدة المسرح المغربي.

محمد حسن الجندي المزداد بمدينة مراكش عام 1938، هو مؤلف إذاعي مسرحي وتلفزي، ومخرج وممثل في السينما والتلفزيون والمسرح، وهو فنان استطاع أن يبني الجسور بين المغرب والمشرق العربي بأعماله الفنية.

عرفه الناس من خلال أدائه لدور أبو جهل، عمرو بن هشام في فيلم “الرسالة” بنسخته العربية، وكذلك دور “رستم” في فيلم القادسية.

وتمكن عبر الإذاعة من نقل نبض التراث المغربي إلى المجال الفني الحديث حققت نسبة استماع ومشاهدة غير مسبوقة.

وقدّم الفنان نعمان لحلو تعازيه لأسرة الفنان الجندي وللشعب المغربي، عبر تدوينة له في صفحته على “فيسبوك”.

التعليقات على رحيل محمد حسن الجندي أحد أهرامات الفن في المغرب مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

في الوقت الذي يجب أن تصل إلى 900 مليون درهم.. العائدات المالية للدولة من المقالع لا تتجاوز 50 مليون في السنوات الأخيرة

سجل تقرير برلماني ارتفاع عدد المقالع المنظمة منذ دخول القانون رقم 27.13 المتعلق بالمقالع ح…