تعرض أمس الأربعاء، باشا حي مولاي رشيد بالدار البيضاء، لانتشال هاتفه النقال من طرف مجهولين، كانا على متن دراجة نارية، بعدما لاذا بالفرار إلى وجهة غير معلومة.

وأضاف المصدر، أنه حلت إلى عين المكان المصالح الأمنية بالمدينة بكل تشكيلاتها، وفتحت تحقيقا في الواقعة من أجل الوصول إلى المشتبه فيهم بالوقوف وراء هذه العملية الإجرامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

كيف يمكن مساعدة التلاميذ والطلبة الذين لا يمكنهم متابعة الدروس عن بعد؟

بعدما تم تعليق الدراسة في 13 مارس الماضي للحد من تفشي كوفيد-19، تم استبدال الدروس الحضورية…