لفظ سائح ألماني أنفاسه الأخيرة من ليلة اليوم الأربعاء، بقسم العناية المركزة بمصحة خاصة بمراكش، بعد تعرضه لحادث سقوط، من أعلى جبل عال بمنطقة “أمزوغد” بجماعة إجوكاك، بعد أن تعطلت مظلته أثناء محاولته النزول من قمة الجبل.

وأكدت تقارير إعلامية أن السائح الألماني الذي يبلغ من العمر 52 سنة، من هواة القفز الحر بالمظلة من المرتفعات، تعرضت مظلته لعطب تقني أثناء محاولته النزول من قمة الجبل بمنطقة “أمزوغد”، عصر اليوم الأربعاء، ليسقط مباشرة على الأرض، مما أصابه بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقله على إثرها مباشرة إلى مراكش قصد العلاج.

وحلت السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي أسني ورجال الوقاية المدنية في عين المكان، قبل أن يتم نقله عبر طائرة مروحية، من أجل إجراء العلاجات الأساسية والفحوصات الطبية، قبل أن يلفظ أنفاسه داخل المستشفى متأثرا بجراحه، كما تم فتح تحقيق لتحديد ظروف وملابسات الحادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

محامي الصحافية هاجر الريسوني: نحن أمام جريمة ليس فيها لا مشتكي ولا ضحية