قال رئيس مالاوي، لازاروس تشاكويرا، في خطاب للأمة، الثلاثاء، إن جميع من كانوا على متن الطائرة التي أقلت نائبه ساولوس كلاوس تشيليما، واختفت الإثنين، لقوا حتفهم.

وكانت حكومة مالاوي قد أعلنت، الإثنين، أن طائرة عسكرية كانت تقل تشيليما فُقدت بعد اختفائها عن الرادار.

وقالت الحكومة في بيان، إن “كل الجهود التي بذلتها سلطات الطيران للاتصال بالطائرة منذ أن خرجت عن نطاق الرادار باءت بالفشل حتى الآن”، وفقا لوكالة فرانس برس.

وكانت الطائرة التي أقلعت بُعَيْدَ التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي (السابعة صباحا بتوقيت غرينتش)، تقل تشيليما البالغ من العمر 51 عاما، و9 آخرين.

وكان شاكويرا قد أمر القوات الإقليمية والوطنية بإجراء “عملية بحث وإنقاذ فورية لتحديد مكان الطائرة”، وفق ما جاء في البيان.

وألغى شاكويرا زيارة عمل مقررة إلى جزر البهاما.

وفي عام 2022، جُرد تشيليما من سلطاته بعدما أوقف ووجهت إليه اتهامات بالكسب غير المشروع في فضيحة رشوة، تورط فيها رجل أعمال بريطاني من أصل مالاوي.

والشهر الماضي، أسقط القضاء في مالاوي التهم بعد أن حضر تشيليما عدة جلسات أمام المحكمة.

التعليقات على مصرع نائب رئيس مالاوي في حادث تحطم طائرة على غرار الرئيس الإيراني مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

برنامج مدن بدون صفيح.. تحسين ظروف عيش 347 ألف أسرة عند متم شهر ماي 2024

أفادت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، فاطمة الزهراء المنصوري، …