يوسف منصف

عقدت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالدار البيضاء – سطات، اليوم الأربعاء الثلاثاء 24 أبريل 2024 بمقرها بالدار البيضاء، اجتماعها العادي الحادي العاشر، طبقا لمقتضيات القانون المنظم للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ونظامه الداخلي.
في كلمتها الافتتاحية، استعرضت السعدية وضاح رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالدار البيضاء – سطات، جدول أعمال الاجتماع الذي تطرق إلى حصيلة عمل اللجنة خلال الثلث الأول من سنة 2024 وتقارير اللجان الدائمة المكلفة بحماية حقوق الإنسان والنهوض بها، وتقييم حقوق الإنسان في السياسات العمومية الجهوية.
لقد عالجت اللجنة منذ بداية السنة إلى حدود 20 أبريل 53 شكاية وطلبا همت فئات مختلفة على رأسها فئة السجناء والسجينات والنساء والأطفال، والأجانب والأشخاص في وضعية إعاقة، إضافة إلى متابعة بعض الملفات في إطار اختصاصاتها في مجال الرصد والإحالة الذاتية. وقامت اللجنة بإنجاز 3 زيارات ميدانية لمؤسسات سجنية بالجهة للتحري في شكايات تتعلق بالحق في الصحة وادعاءات سوء المعاملة.
في ذات السياق، تم مناقشة وإغناء مخرجات وتوصيات المائدة المستديرة المنظمة بتاريخ 27 فبراير 2024 حول موضوع “الولوج الى الصحة في الوسط السجني بجهة الدار البيضاء – سطات على ضوء تقرير الجهوي التي أنجزته اللجنة حول الولوج إلى الصحة في الوسط السجن. وقد همت هذه التوصيات إدماج صحة السجناء والسجينات ضمن أولويات إصلاح المنظومة الصحية خصوصا على المستوى الجهوي في إطار المجموعات الصحية الترابية وتعزيز تكوين مهنيي الصحة في المستشفيات على حول خصوصيات هذه الفئة في ما يخص الحق في الرعاية الصحية.
كما واصلت اللجنة الدائمة المكلفة بالحماية اشتغالها على برامج عمل جهوية بخصوص موضوعي الأطفال في وضعية الشارع والأشخاص في وضعية إعاقة بناء على مخرجات التقارير المنجزة حول هاتين الفئتين من خلال اجتماعات عمل وورشات تفاعلية مع مختلف الفاعلين المؤسساتيين والمدنيين.
أما فيما يتعلق بحصيلة العمل على مستوى اللجنة الدائمة المكلفة بالنهوض بحقوق الإنسان، فقد تم الوقوف على تقدم تنفيذ برنامج عمل اللجنة بهذا الخصوص من خلال الشراكات التي تجمع اللجنة بكل من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والجامعات التابعة للجهة.
هذا، وتعززت هذه الشراكة مع الأكاديمية الجهوية بإطلاق المرحلة الثانية لبرنامج تفعيل أندية المواطنة وحقوق الإنسان، من خلال تعميم تكوين مؤطري ومؤطرات أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان وفق برنامج عمل يهم 16 مديرية إقليمية على صعيد الجهة.
كذلك على المستوى الجامعي، عملت اللجنة بشراكة مع جامعة أبي شعيب الدكالي على إطلاق أول ورشة تفاعلية بتاريخ 4 أبريل 2024 بكلية العلوم الاقتصادية والقانونية والاجتماعية بالجديدة. وعرفت تقديم التقرير المتعلق بآليات النهوض بثقافة حقوق الإنسان في الوسط الجامعي والذي يهدف إلى خلق نواد حقوق الإنسان بالوسط الجامعي.

 

التعليقات على اللجنة الجهوية لحقوق الانسان الدارالبيضاء سطات تعزز شراكاتها بالمؤسسات التعليمية والجامعية بالجهة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

إحباط محاولة تهريب أزيد من 400 كيلوغراما من المخدرات بميناء طنجة

تمكنت مصالح الأمن الوطني والجمارك، بميناء طنجة المتوسط، من إحباط محاولة تهريب 467 كيلوغرام…