وجهت فاطمة التامني النائبة البرلمانية عن “فدرالية اليسار الديمقراطي” سؤالا كتابيا إلى عبد اللطيف ميراوي وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، حول معاناة الطلبة من التأخير الحاصل في صرف المنح الجامعية وهزالتها.

وقالت التامني إنه في الوقت الذي تدعي فيه الحكومة الاهتمام بالتعليم العالي وفتح المجال للتحصيل العلمي، نجد أن الطلبة يواجهون تحديات أساسية وصعوبات كثيرة من أجل البلوغ إلى مبتغاهم الأكاديمي.

وأكدت أن أحد أهم المشاكل المطروحة في الكليات والجامعات هي المنحة الدراسية، التي بالرغم من هزالتها تعرف تأخرا كبيرا وبطء ملحوظا في صرفها، مما يتسبب في معاناة الطالبات والطلبة من مشاكل في التنقل وطبع ونسخ المحاضرات، وغيرها من المتطلبات، خاصة أن معظم الطلبة الممنوحين هم من شرائح فقيرة.

وأشارت أنه إذا كانت المنحة حقا للطالب، فتأخرها وعدم صرفها في موعدها مسألة غير مبررة وتنم عن لا مسؤولية خصوصا وأن ذلك يتكرر بشكل مستمر، لكل من سلكي الإجازة والماستر، دون أن يتم حل هذا المشكل من الوزارة الوصية، والمصالح المسؤولة عن منح الطلبة.

وشددت التامني على أن الطلبة يواجهون مشاكل كثيرة بسبب تأخر المنحة، وبعضهم يعاني الويلات من أجل العودة للمدرجات الجامعية واجتياز الامتحانات، لعدم قدرتهم على تحمل المصاريف، خصوصا مع الأوضاع المزرية للأسر بسبب غلاء المعيشة.

وساءلت وزير التعليم العالي عن التدابير التي ستتخذها الوزارة من أجل حل المشكل، والضمانات الكافية من أجل عدم تأخر صرف المنح بالنسبة للطلبة مستقبلا، وذلك تفاديا لاحتقان جديد في منظومة التعليم العالي.

التعليقات على هزالة المنح الجامعية وتأخر صرفها تسائل وزير التعليم العالي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

رئيس مجلس النواب يجري مباحثات بالرباط مع رئيس المجلس الوطني السويسري

أجرى رئيس مجلس النواب، راشيد الطالبي العلمي، اليوم الاثنين بالرباط، مباحثات مع رئيس المجلس…