نظمت الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، يوم الجمعة 17 نونبر 2023، لقاءا مفتوحا مع زوار المعرض الدولي لكتاب الطفل والشباب بالدار البيضاء، حيث التقى الزوار عدد من مسؤولي وأطر الشركة، حيث تم تسليط الضوء على أدوار القناة الرابعة “الثقافية” في مواكبة إبداعات وإنتاجات الشباب.

وفي إطار فعاليات رواقها المؤسساتي المقام بالمعرض، تحت شعار “الطفولة والشباب في قلب اهتمام الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة”، تم تسليط الضوء على مساعي قناة “الثقافية” عبر شبكة برامجها، إلى إيجاد مساحات لتعبيرات وإبداعات وإنتاجات الشباب، عبر مواكبتها وتغطيتها في برامج ثقافية وفنية، وكذلك جهودها من أجل مواكبة التطورات والتحولات المذهلة التي تعرفها وسائل الاتصال بسبب التطور التكنولوجي وما انبثق عنه من أنظمة ومنصات جديدة للتواصل وتـأثيرها على التصورات والمحتويات والخطاب.

وأبرز المشاركون في هذا اللقاء أن التلفزيون، وبعد أن شكل لفترة طويلة أحد المصادر الأساسية لحصول الجمهور على المعلومات والأخبار والمعرفة والثقافة، جاء انفجار الثورة التكنولوجية، وانبثاق أنظمة ومنصات جديدة للتواصل، لتتحول إلى أدوات لتشكيل وعي الجمهور، وخاصة الشباب، وتحديد انشغالاتهم وأولوياتهم، غير أن الاستهلاك المكثف لهذه المنصات كانت له تجلياته السلبية، من قبيل تراجع دور المؤسسات التقليدية، فبرزت حاجة الناس، وخاصة الشباب إلى أفكار جديدة، وبدائل ثقافية، يجدون فيها أنفسهم.

وأبرزت الشركة الوطنية في بلاغ لها، أن قناة “الثقافية”، تحرص على اقتراح عرص غني ومتنوع من المحتويات السمعية البصرية المتخصصة، ترتكز على البرامج الثقافية والمعرفية والوثائقية والتربوية والترفيهية، موجهة للجمهور الواسع بمختلف فئاته العمرية وشرائحه الاجتماعية، وتتوخى من خلالها القناة المساهمة في فتح وتوسيع فضاءات للتعبير والنقاش حول القضايا الثقافية، الفنية والفكرية، المحلية، الجهوية والعالمية، وتثمين القيم والثقافة المغربية الإنسانية، وذلك من أجل الاستجابة إلى تلك الحاجيات والتطلعات.

وأوضح المصدر أن هذه البرامج، البالغ عددها 17 برنامجا منتجا بشكل داخلي، تسهر على إشاعة رؤية مواطنة للتربية وللثقافة والترفيه، عبر برامج مخصصة لانفتاح الشخصية وتثمين قدرات التأمل والتحليل وتشجيع التفوق العلمي والمدرسي وبرامج التعليم المدرسي وتثمين وتشجيع المبادرات الإيجابية، وكذا نشر الإبداع الثقافي الفني والمعرفي بوجه عام، بما يساهم في تمكين المشاهدين من الولوج إلى عالم الاكتشاف واكتساب المعرفة وإغنائها، ودعم المدارك المعرفية والتفتح الفكري.

وشارك في هذا اللقاء، كريم سباعي، مدير التواصل والعلاقات المؤسساتية، ومحسن بنتاج، رئيس قطاع البرامج بقناة “الثقافية”، وفاطمة يهدي، صحافية ومعدة برامج بالقناة، الذين أشادوا بوضوح الخط التحريري لقناة “الثقافية” في المشهد الإعلامي المغربي، منذ تأسيسها كأول قناة موضوعاتية تعمل على محور الثقافة في مفهومها العام، ومستفيدة من استراتيجية إحداث التكامل بين البثين الخطي والرقمي التي تنهجها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، سعيا إلى التلاؤم مع الأنماط الجديدة لاستهلاك التلفزيون، خصوصا من طرف الشباب، عبر عدد من المنصات والتطبيقات الرقمية.

وأشار ذات البلاغ إلى أن الرواق المؤسساتي للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بالمعرض الدولي لكتاب الطفل والشباب بالدار البيضاء فضاء تواصل من خلاله المؤسسة انفتاحها على جمهور خدماتها التلفزية والإذاعية والرقمية، من خلال فقراته المتنوعة التي تضم موائد مستديرة للنقاش المفتوح حول أدوار الخدمة الإعلامية العمومية التي تضطلع بها في مجالات المساهمة في تعميم وتوسيع مشاركة الشباب في الحياة العامة ومساعدتهم على الاندماج وتيسير ولوجهم إلى الثقافة والعلم والتكنولوجيا والفن والرياضة والترفيه وكذا توفير الظروف لتفتق طاقاتهم الإبداعية، علاوة على حماية حقوق الطفل والجمهور الناشئ وتلبية حاجياته في المجال الإعلامي.

التعليقات على المعرض الدولي لكتاب الطفل والشباب.. “SNRT” تستعرض أدوار قناة “الثقافية” في مواكبة إبداعات وإنتاجات الشباب مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

فرار سجين من مستشفى بالدار البيضاء قبل تسليم نفسه والشرطة تشك في وجود شبهة ارتشاء

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الدار البيضاء، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة …