قطعت السلطات الموريتانية الأربعاء الإنترنت عن الهواتف المحمولة غداة تظاهرات مرتبطة بوفاة شاب إثر احتجازه لفترة وجيزة في مركز للشرطة.

وقال مراسل وكالة فرانس برس إن الإنترنت على الهواتف المحمولة قطعت الأربعاء، لكن الخطوط الأرضية استمرت في العمل والنشاط الاقتصادي تواصل بشكل عادي.

وخرجت الثلاثاء تظاهرات عفوية في نواكشوط وبوكي (جنوب) للمطالبة بـ”العدالة لعمر جوب”، وهو شاب أوقف مساء الاثنين في نواكشوط بعد مشاركته في عراك بحسب الشرطة، وتوفي بعد ذلك بساعات في المستشفى نتيجة مشاكل في الجهاز التنفسي.

وأعلنت وزارة الداخلية في بيان أن تشريح الجثة والتحقيق جار لتحديد ملابسات الوفاة.

وأشارت الوزارة إلى أن متظاهرين أحرقوا إطارات في شوارع العاصمة وأحرقوا ونهبوا ممتلكات عامة وخاصة.

وأضافت وزارة الداخلية أن متظاهرا قتل في مدينة بوكي الواقعة على بعد 300 كلم جنوب شرق نواكشوط خلال صدامات بين الشرطة وشبان حاولوا “اقتحام” مركز شرطة المدينة.

وصرح ضابط شرطة كبير لوكالة فرانس برس أن السلطات قررت قطع الانترنت “لتقليل فرص التواصل بين المجرمين”.

وعاد الهدوء الأربعاء إلى موريتانيا التي نظمت الدورة الثانية للانتخابات التشريعية يومي السبت والأحد والتي حاز فيها حزب الإنصاف الحاكم بقيادة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني 107 من أصل 176 مقعدا قبل عام من الانتخابات الرئاسية.

التعليقات على السلطات الموريتانية تقطع الإنترنت غداة تظاهرات عنيفة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السعودية: عدد المتوفين خلال الحج بلغ 1,301 غالبيتهم “غير مصرح لهم بالحج”

أعلنت السعودية الأحد أن أكثر من 1,300 شخص توفوا خلال أدائهم مناسك الحج التي تزامنت مع تسجي…