كشف الناخب الوطني، وليد الركراكي، عن أسباب عدم استدعائه للاعب ميلان الإيطالي، إبراهيم دياز لوديتي البرازيل والبيرو، خلال الندوة الصحفية التي عقدها اليوم، لكشف قائمة اللاعبين الذين ستوجه لهم الدعوة للمباراتين الوديتين اللتين سيخوضهما “الأسود” يومي 25و28 مارس الجاري.

و أوضح الركراكي أنه “يضم اللاعبين الذين يرغبون في حمل القميص الوطني، مؤكدا أن دياز يحمل الجنستين الإسبانية و المغربية ويمكن له اللعب لصالح البلد الذي يريده”.

وقال الركراكي، انه “قد تنقل إلى ايطاليا، والتقى بدياز مشددا على أنه لاعب كبير ودو إمكانيات جيدة”.

وتابع المدرب “هو الآن ليس معنا، ووجب عليه اختيار المنتخب الذي سيمثله قبل أن يتم توجيه الدعوة إليه”، وأضاف “أنا أستدعي من يريد اللعب للمغرب ويتشرف بحمل القميص الوطني، وهذا أمر مهم بالنسبة لي”.

وذكر الناخب الوطني، أنه يوجد عدد كبير من اللاعبين مزدوجي الجنسية، وتطرح لديهم إشكالية الإختيار بين البلدان التي يحملون جنسيتها، مضيفا أن هناك من يقرر سريعا وهناك من يلزمه وقت للحسم في قراره.

وخلص وليد الركراكي، إلى أنه “لا يمكن الضغط على اللاعبين مزدوجي الجنسية لحمل القميص الوطني”.

وكانت تقارير إعلامية، قد أبرزت في وقت سابق أن “ابراهيم دياز، سيحسم في الساعات القادمة ما إذا كان سيلعب للمنتخب المغربي أو الإسباني، مشيرة إلى أن اللاعب يأمل أن يستدعيه المدرب الأسباني للمباريات ضد النرويج واسكتلندا، لكن إذا لم يحدث ذلك، ربما سينتهي به الأمر باللعب مع البلد الذي ولد فيه والده”.

التعليقات على لهذه الأسباب لم يستدع الناخب الوطني اللاعب إبراهيم دياز لوديتي البرازيل والبيرو مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

مدرب فيورنتينا: “أحضرنا السلاسل من أجل إيقاف أيوب الكعبي في مباراة النهائي”

أكد فينشينزو إيتاليانو، مدرب فيورنتينا الإيطالي، على قوة فريق أولمبياكوس اليوناني، مشيرا إ…