شهدت دورة فبراير لمجلس مدينة الدار البيضاء اليوم الثلاثاء، خلافاً حاداً بين مكونات الأغلبية المسيرة للمجلس وصلت حدّ تبادل الاتهامات بين أعضائها.

وأبرز ما عرفته الدورة مهاجمة مصطفى حيكر رئيس الفريق الاستقلالي لنائب عمدة الدار البيضاء المكلف بالشؤون الثقافية والاجتماعية المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار واصفاً إياه ب”الكذاب”.

وقال حيكر متحدثاً عن نائب العمدة: “لا أحترمه، كذب عليّ ولم أعد أحترمه نحن في التحالف وماخاصش يكذبوا علينا”.

وتابع حيكر: “نحن نتحمل المسؤولية وصبرنا تا عيينا، وكنا غادي ننسحبو من هذه الجلسة.. الكلام الذي يروج داخل لجنة الشؤون الاجتماعية والثقافية والرياضية يعاكس ما يروج داخل المواقع.. ملف الجمعيات أضاع وقتا طويلا. وقد طالبنا بالتخليق والشفافية في التعامل مع هذه الهيئات”.

وفجرّ ملف منح الجمعيات الصراع داخل الأغلبية المسيرة، حيث أنّ هناك اتهامات بتمرير منح لجمعيات تابعة لمنتخبين بالمجلس على حساب أخرى.

من جهته ردّ محمد حدادي، عن حزب التجمع الوطني للأحرار: “ما سمعته أغضبني عضو ينعت بالكذاب، فريق من الأغلبية ينعت نائب الرئيسة بالكذاب.. العلاقة لي بين مكونات الأغلبية أكبر من هذا كله”.

وبعد هذا الخلاف الذي تحوّل إلى صراخ وتبادل للاتهامات، تدخلت العمدة نبيلة الرميلي محاولة تهدئة الأوضاع، معلنةً إعادة النقطة المتعلقة يمنح الجمعيات إلى اللجنة من أجل مناقشتها مرةً أخرى والمصادقة على نتائجها.

التعليقات على بسبب “اللهطة” على منح الجمعيات.. “قربالة” بين الأحرار والاستقلال في دورة مجلس الدار البيضاء وسط تبادل للاتهامات مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

كأس أوروبا لكرة القدم 2024.. كرواتيا تتعادل مع ألبانيا (2 – 2)

تعادل المنتخبان الكرواتي والألباني (2-2)، في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأربعاء، على أر…