تحاول شركات الأدوية إنتاج “فياغرا نسائية، لإنقاذ النساء اللواتي يعانين من “البرود الجنسي”. العقار واسمه العلمي “بريميلانوتيد”، سيسوق تحت الاسم التجاري “فايليسي”.

ويستهدف العقار النساء اللواتي يعانين من حالة  تعرف باسم اضطراب فتور الرغبة الجنسية، المعروف اختصارا بـ(HSDD).

ويصف الأطباء الحالة بأنها نقص مستمر في الاهتمام بالنشاط الجنسي، ويقدر أنها تؤثر على ما بين 6 و10 في المئة من النساء في سن الإنجاب في الولايات المتحدة.

بي بي سي عربي bbc .التي نشرت الموضوع اليوم قالت انه  وفقا لدراسة أجريت عام 2016، يصيب اضطراب فتور الرغبة الجنسية امرأة من بين كل 10 نساء أميريكيات، وكثيرات منهن لا يسعين للعلاج على الإطلاق.

يقول ويليام هايدن، مدير تنفيذي في شركة أماغ للأدوية: “العديد من هؤلاء النساء يعانين في صمت، ما يعني أنه لا يوجد بالفعل سوق لهذا المنتج“.

لكن مراقبين في مجال صناعة الأدوية يقدرون أن عقار “فايليسي” قد يحقق مبيعات سنوية تصل إلى مليار دولار.

وتقول شركة بلومبرغ إنتليجنس للاستشارات إن وصفات عقار “آدي “في الولايات المتحدة زادت بأكثر من 400 في المئة في ماي الماضي، مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي، وبلغ إجمالي عدد مرات وصفها للمرضى من جانب أطباء نحو 3000 مرة.

ويقول مصنعو عقار فايليسي، إن المرضى لا يحتاجون إلى التوقف عن تناول الكحول أثناء تعاطي الدواء، وذلك على عكس مستخدمي عقار آدي، الذين تم إعلامهم في البداية بأن ذلك ضروري.

كما يعد المصنعون بآثار جانبية أخف، وفعالية أسرع، دون الحاجة إلى الاستخدام اليومي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

تطورات جديدة في فضيحة “انتحار” فتاة من غرفة الكاتب العام بوزارة الصحة بفندق في أكادير

كشفت مصادر أن العناصر الأمنية قد قامت بعد الفضيحة التي هزت فندقا معروفا بأكادير صباح اليوم…