تمكنت مصالح الأمن الوطني بمركز باب سبتة، بتنسيق مع نظيرتها بالجمارك، زوال اليوم الجمعة، من ضبط عربة للتخييم (Camping-Car) مرقمة بالخارج، يقودها مواطن إسباني ومرافقه من نفس الجنسية، وحجزت على متنها 345 كيلوغراما من مخدر الشيرا على شكل صفائح معدة للتهريب.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيهما، البالغين من العمر 44 و46 سنة، أثناء استعدادهما لمغادرة التراب الوطني، وذلك بعد أن أسفرت عملية التفتيش عن حجز كمية المواد المخدرة مخبأة بإحكام بتجويف خاص معد في سقف الناقلة.

وقد تم، حسب البلاغ، وضع المشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة، فيما لا زالت التحريات جارية لتحديد مصدر هذه الشحنة من المواد المخدرة، وكذا توقيف باقي المتورطين في هذه العملية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

تطورات جديدة في فضيحة “انتحار” فتاة من غرفة الكاتب العام بوزارة الصحة بفندق في أكادير

كشفت مصادر أن العناصر الأمنية قد قامت بعد الفضيحة التي هزت فندقا معروفا بأكادير صباح اليوم…