انطلقت قبل لحظات المظاهرات في العاصمة الجزائر فيما أطلق عليه بـ”جمعة الحسم”، ومن المتوقع أن يرتفع عدد المحتجين بشكل كبير بالنظر إلى التفاعل الكثيف على مواقع التواصل الإجتماعي مع دعوات الإحتجاج.

وانطلقت المظاهرات الرافضة لترشح عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة، قل لحظات من ساحة البر المركزي وأول مايو في الجزائر العاصمة.

وأوردت وسائل إعلام محلية، أن مسيرة نسائية، بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة، انطلقت في مدينة بجاية شرق العاصمة الجزائرية.

ويرفع المتظاهرون شعارات رافضة لترشح عبد العزيز بوتفليقة لولاية ثالثة، وأخرى تطالبه بسحب ترشحه، كما رفعت شعارات ذات مطالب اجتماعية واقتصادية، وأخرى تتحدث عن ناهبي المال العام، من بينها “كليتو لبلاد يا سراقين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

بعد توجهه إلى المعارضة.. الاتحاد الاشتراكي يعلن عقد مؤتمره الوطني في دجنبر

كشف مصدر قيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لموقع الأول أن المكتب السياسي قرّر …