انعقدت اليوم الجمعة الدورة العادية لشهر فبراير للمجلس الجماعي للمحمدية، كأول دورة بالتشكيلة الجديدة للمكتب المسير، بعد انتخاب الرئيسة إيمان صبير، وسط غياب الفريق الأخر الذي يتزعمه محمد العطواني، بمعية المهدي المزواري.

ولكن الملفت هو حضور عضوين عن حزب الاصالة والمعاصرة، الذي شكل المعارضة إبان ولاية الرئيس السابق المعزول حسن عنترة.

وانعقدت دورة المجلس لمناقشة 11 نقطة في جدول الأعمال حيث استمر حوالي ثلاث ساعات من النقاش.

وقد شهدت الدورة استكمال الهيكلة الجديدة للمجلس بانتخاب كاتبة المجلس ونائبتها ورؤساء اللجن ونوابهم، كما تمت المصادقة بالإجماع على كافة النقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فيديو.. تلاميذ إيمنتانوت يخرجون في مسيرة احتجاجية تضامناً مع “الأساتذة المتعاقدين”